مؤسسة سي إنتل للنقل البحري تسوق خبراً سيئاً للمصريين يتعلق بقناة السويس
قناة السويس 3

كشفت مؤسسة سي إنتل للنقل البحري عن أمر سيء يتعلق بقناة السويس، حيث قالت المؤسسة في تقرير لها نقله عنها موقع سي إن بي سي الاقتصادي الأمريكي، أن السفن البحرية أصبحت الآن تُفضل الطرق الطويلة عن المرور في قناة السويس وقناة بنما لتخفيض النفقات في ظل ارتفاع سعر المرور بقناة السويس وقناة بنما.

وذكرت المؤسسة البحرية أنه منذ شهر أكتوبر الماضي قامت 115 ناقلة بحرية بالعودة من طريق رأس الرجاء الصالح، بعد أن قامت بتفريغ حمولتها  في دول أوروبا وسواحل الولايات المتحدة الأمريكية الشرقية، وأضافت مؤسسة  سي إنتل للنقل البحري أن السبب في ذلك هو انخفاض أسعار  النفط وأن الرحلة الواحدة عند سلك السفن لطريق رأس الرجاء الصالح توفر أكثر من 235 ألف دولار حينما تقوم السفن بالدوران حول سواحل جنوب أفريقيا.

كما ذكر التقرير  الذي نقله موقع سي إن بي سي الاقتصادي الأمريكي عن مؤسسة سي إنتل للنقل البحري، أن مرور ناقلات الحاويات قد انخفض بقناة السويس 5.7 ، وانخفض مرور الناقلات العملاقة بقناة السويس بنسبة 3.1، وأضاف التقرير أنه في حال إذا  أرادت إدارة قناة والسويس وبنما على الإبقاء بمرور السفن بالقناتين يجب خفض قيمة المرور بهما، حيث أن الناقلة الواحدة التي تبحر من آسيا إلى الساحل الشرقي تدفع مقابل مرو بالقناة 465 ألف دولار.

وأضاف التقرير أن سلوك  السفن لطريق رأس الرجاء الصالح  يُعتبر خبر سيء لقناة  السويس، وذلك بعد إنفاق مصر ما يقرب من 8.5 مليار دولار على القناة الجديدة لتقليل مدة انتظار السفن بالقناة.

وإليكم تقرير سي إن بي سي الاقتصادي الأمريكي.

cnbc

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.