رئيس المخابرات الامريكية السابق: 4 دول عربية لم تعد موجودة والبقية في الطريق!
مايكل هايدن

تصريح غريب وجديد يصرح به الرئيس السابق لوكالة الاستخبارات الأمريكية “CIA” “مايكل هايدن”، خلال مقابلة له مع قناة “CNN”،حيث قال مانراه الآن هو انهيار للقانون الدولي، وانهيار للإتفاقيات التي تلت الحرب العالمية الثانية.

ويرى “هايدن” أيضاً انهياراً في الحدود التي رُسمت معاهدات فيرساي وسايكس بيكو، وقال يمكنني القول بأن “سوريا” لم تعد موجودة و”العراق” لم يعد موجوداً هي الأخرى ولن يعود كلاهما أبدا، أما دولة “لبنان” فتفتقد للترابط فيما بينها، مختتماً “هايدن” بدولة “ليبيا” والذي أكد أنها ذهبت منذ مدة.

ووصف “هايدن” هذه المرحلة التى يمر بها العالم الآن في هذه الأوقات الحالية وخاصةً منطقة الشرق الأوسطـ “بالتكتونية” والمعنى العلمي للتكتونية “هي تحرك طبقات الأرض التكتونية التي تسبب الزلازل وتحرك القارات وتغيير تضاريس الأرض”.

ومن جهة أخرى، نوه “هايدن”، بأن الحرب على الإرهاب هي أساس هذه المرحلة، حيث تحدث عن نجاح أمريكا وجيشها في الجبهة القريبة وهو قتل وتصفية من يحاول إلحاق الأذى بالشعب الأمريكي، ولكن في الجبهة العميقة وهي الأماكن التي تفرز وتنتج الأشخاص الذين يريدون إلحاق الأذى بالشعب الأمريكي، فالموضوع صعب بعض الشئ، لأن هذه المناطق ليست في معركة مباشرة مع أمريكا.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.