أهم القرارات التي اتخذها رئيس الوزراء بعد لقائه بوزير الداخلية
شريف اسماعيل ومجدي عبد الغفار

عقد المهندس “شريف إسماعيل” رئيس مجلس الوزراء اليوم، اجتماعا مع اللواء “مجدي عبد الغفار” وزير الداخلية ومساعديه، لبحث الإجراءات التي ستتخذها الحكومة، لاحتواء أزمة أمناء الشرطة مع المواطنين.

وأشار “شريف إسماعيل” خلال المؤتمر الصحفي، الذي عقد بمقر رئاسة الوزراء، عقب الاجتماع مع وزير الداخلية، أنه لا تهاون مع تجاوزات بعض أفراد الشرطة، ولابد من محاسبة المخطئين، حتى لا يتحمل جهاز كامل، مسؤولية أخطاء فردية من بعض الأشخاص.

كما أعلن رئيس الوزراء، عن بعض القرارات التي تم اتخاذها، في خلال اجتماعه بوزير الداخلية ومساعديه اليوم وهي.

  • النهوض بضباط وأفراد الشرطة، من خلال عقد دورات تدريبية، في حسن التعامل مع الجمهور.
  • إعداد تشريع جديد للشرطة، يعرض على مجلس النواب، بعد الموافقة عليه من مجلس الوزراء.
  • تطوير جميع أقسام الشرطة، وذلك خلال عامين ونصف العام .
  • افتتاح أقسام شرطية جديدة.
  • تقديم تقرير خلال 48 ساعة لمجلس الوزراء، عن الحوادث التي تقع على الطرق السريعة للحد منها.

وأكد اللواء “مجدي عبد الغفار” وزير الداخلية، في خلال رده على سؤال، عن سحب السلاح الميري، من أمناء الشرطة، بعد انتهاء فترة عملهم الرسمية، أنه لا نية للحديث عن هذا الموضوع، وهو غير مطروح للتنفيذ في هذا الوقت، وأنه لابد من الانتهاء من التشريعات الجديدة أولا، قبل الحديث عن سحب السلاح.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. الله.اما.اشفي.قلوب.الحاقدين.ولن.ينصلح.حال.المصرييين.الااذا.طهرو.قلوبهم.من.الحقد.والغل

  2. ليه يآخذ السلاح وهو مروح هل الموظف ياخذ ملفاته وهو مروح هل الطبيب ياخذ السماعه عهدة المستشفي وهو مروح المف روض دي عهده يتم تسليمها قبل مغاد رت عمله وذلك لها من خطو رة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.