نكشف سبب عدم تعامد الشمس علي وجه رمسيس الثاني اليوم لأول مرة في التاريخ
رمسيس الثاني

لأول مرة منذ ألاف السنين تغيب الشمس عن التعامد علي وجه رمسيس الثاني اليوم، والذي كان من المقرر لها ككل عام التعامد علي وجه تمثال رمسيس الثاني بمعبده الكبير بأبو سمبل، في تمام الساعة السادسة وواحد وعشرين دقيقة، وهو الوقت الذي تتعامد فيه الشمس علي وجه رمسيس الثاني كل عام.

سبب عدم تعامد الشمس علي وجه رمسيس الثاني

ويرجع سبب عدم تعامد الشمس اليوم علي وجه رمسيس الثاني بمعبده الكبير بأبو سمبل؛ إلي أن الشبورة المائية في حجب أشعة الشمس في التوقيت المحدد للتعامد”لسوء الأحوال الجوية”. والذي كان من المقرر له أن يستمر 20 دقيقة كاملة، من الساعة السادسة وواحد وعشرين دقيقة صباحا.

الجدير بالذكر أن الشمس تتعامد علي وجه رمسيس الثاني بأبو سمبل كل عام يومي 22 أكتوبر و22 فبراير من كل عام.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.