دولة حاتم.. تقرير عن تجاوزات أمناء الشرطة التي لا تنتهي
دولة حاتم ... تقرير عن تجاوزات أمناء الشرطة التي لا تنتهي

هي وظيفة لا توجد في أي دولة في العالم سوى مصر، وظيفة إرتبط ذكرها في أي مناسبة بالخوف والإرتباك والإهانة، وظيفة أمين  الشرطة، موظفين لدى الدولة تجاوزوا كل الخطوط الحمراء، لم يعودا يأبهوا لأي قانون رغم أنهم من المفترض من يطبقون القوانين، أصبح لهم قوانينهم الخاصة، قوانين الإهانة للمواطن والتعذيب والقتل .

شهد شهر فبراير الحالي العديد من تجاوزات أمناء الشرطة أو “الحواتم” كما يطلق عليهم رواد مواقع التواصل، قام أمناء الشرطة في هذا الشهر بكل ما يمكن تخيله من تجاوزات بحق المواطنين، فلم تسلم فئة من تجاوزاتهم حتى ولو كان عضو بمجلس الشعب، حتى ولو كان طبيب، فمن قتل إلى تعذيب إلى تحرش إلى إهانات وتجاوزات وقائمة لا تنتهي من تجاوزات “حاتم” نسرد إليكم بعض منها في السطور القليلة القادمة :

شهد بداية شهر فبراير بداية للتجاوزات التى هزت المجتمع بشكل واضح، عندما قام أحد أمناء الشرطة بالتعدي بالضرب على أحد أطباء مستشفى المطرية اثناء تأدية عمله، ووضع قدمه على رأس الطبيب وقوله “إحنا أسياد البلد”

توالت بعد تلك الواقعة اعتداءات من الأمناء في أكثر من مناسبة، حيث قام بعدها أمناء شرطة بالإعتداء على أطباء الإستقبال بمستشفى بنها، وقيام أمين شرطة بالتعدي على ممرضة بأحد المستشفيات .

ولم يسلم المواطن العادي من تجاوزات الحواتم، ففي محطة المترو وفي عربة السيدات قام أمين شرطة بصفع سيدة على وجهها لرفضها ركوب رجل بعربة السيدات، فبدلاً من منع الرجل من الركوب وتغريمه قام الأمين بحماية المواطن رغم محالفته للقانون، وإعتدى على السيدة بالضرب رغم أنها تدافع عن حقها .

وشهد مساء الخميس الماضي قمة التجاوزات من أمناء الشرطة تجاه الوطن والمواطنين، حينما قما أحد أمناء الشرطة بمنطقة الدرب الأحمر بقتل سائق يُدعى “محمد دربكة” بعد خلاف نشب بينهما، ما كان من الأمين إلا أن قام بتوجيه مسدسه إلى رأس الضحية وضربه برصاصة مات على أثرها “دربكة” فوراً، والغريب أن هذا الحادث حدث على بعد أمتار من مديرية أمن القاهرة .

وفي مستشفى طنطا الجامعي قام اليوم أمين شرطة بالتعدي على الحرس الخاص بالمستشفى بعدما رفض الحرس دخول أمين الشرطة أثنين معه من الدخول إلى المستشفى بصحبة مريضة كانت معهم .

وفي أسيوط وبالتحديد في مدينة أبنوب ، قام اليوم السبت أحد أمناء الشرطة والقوة المرافقة له، بضرب مواطن أمام زوجته وشتمه وقاموا بإطلاق الأعيرة النارية في الهواء لإرهاب المواطنين وتفريقهم .

وفي منطقة الخصوص قامت أجهزة الأمن اليوم بإلقاء القبض على أحد أمناء الشرطة بعدما قام بإطلاق النار من سلاحه الخاص على جاره بعد مشاجرة نشبت بينهما، وأصابت الطلقة قدم المجني عليه وتسببت بتهتك في الأوتار وكسور مضاعفة.

ولا زالت تجاوزات أمناء الشرطة مستمرة، ولا زال الإحتقان والغضب منهم يزداد لدى المواطنين، وينتظر الجميع من وزارة الداخلية إتخاذا قرارات رادعة لمنع سيطرت “حاتم” على الشارع المصري .

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.