بالفيديو التفاصيل الكاملة حول أسباب مقتل سائق الدرب الأحمر وغضب الأهالي وقيامهم بغلق محيط مديرية امن القاهرة
احداث مقتل عادل دربكة

في حادثة أثارت غضب المواطنين وهزت مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام ، وهى حادثة مقتل ” محمد عادل إسماعيل” الشهير ” بعادل دربكة” .

تفاصيل مقتل عادل دربكة

قد اتفق عادل دربكة مع رقيب شرطة نقل ومواصلات ” مصطفي .م.ع” الشهير ب ” مصطفي فيتو” ،  علي قيام المجني عليه بنقل أشياء للمتهم وقد اتفقوا علي أجرة تبلغ 200 جنيه ، وعليها قام المجني عليه بتنفيذ الاتفاق وقام بنقل الأشياء المتفق عليها من محيط مديرية أمن القاهرة إلي منطقة العمرانية  بالجيزة على مرتين .

وعندما جاء وقت الحساب تملص المتهم من دفع الأجرة المتفق عليها ورمي مبلغ ” 20 جنيه” إلى المجني عليه ، وبالتالي رفض المجني عليه هذا المبلغ الزهيد فتعالت أصواتهم .

الأمر الذي دفع المتهم بسب المجني عليه بأمه المتوفية منذ شهرين وأثناء المشادة الكلامية سحب المتهم سلاحه وأطلق علي المجني عليه النار ولقي مصرعه في الحال .

تصريحات مدير امن القاهرة  بخصوص الحادث

اللواء خالد عبد العال مدير امن القاهرة

صرح اللواء ” خالد عبد العال” مدير امن القاهرة بخصوص الحادث ، إن تلك الرصاصة التي قام رقيب الشرطة بإطلاقها خرجت بالخطأ ، وان ذلك السلاح مصرح به لفض الاشتباك .

وانه عندما تجمع الأهالي بعد الحادث للنيل من المتهم هرب منهم ولكنه أصيب بإصابات بالغة أدت إلى نقله إلى المستشفي لتلقى العلاج اللازم .

جنازة عادل دربكة

جنازة عادل دربكة ضحية الدرب الاحمر

شيع أهالي ألاف من أهالي الدرب الأحمر ضحية رقيب الشرطة ” عادل دربكة” ، في جنازة مهيبة مرددين هتافات منها : ” لا اله إلا الله والشهيد حبيب الله ” ، بالإضافة إلي هتافات ضد الشرطة وهتافات مطالبة بحق دربكة .

وبالاستماع إلي طلبات أسرة دربكة ومعلوماتهم عن الحادث ، فقد أكدوا أنهم علموا بالحادث من وسائل الإعلام .

وقالت عمة المجني عليه ” إن عادل كان يجهز نفسه للجواز ، وان خطيبته أصيبت بانهيار عصبي عقب علمها بالحادث ، كما أضافت بأنه محبوب من قبل أهالي منطقة الدرب الأحمر وسمعته طيبة بين الناس ، وعقب علمهم بخبر وفاته من وسائل الإعلام توجهوا عليا لفور لمكان الحادث وفوجئوا بسرقة بطاقته الشخصية ومبلغ 5000 جنيه وهاتفه المحمول ” .

وأضاف عدد من أهالي المجني عليه قائلين إن ” دم دربكة في رقبة الحكومة وإحنا عايزين حقه بالعدل ، وإحنا عايزين الدولة تأخذ حقنا وحق ولادنا ” .

التحقيق مع مصطفي فيتو رقيب الشرطة المتهم

عندما علمت النيابة بالحادث أمرت بالتحفظ علي المتهم للاستماع إلى ملابسات الحادث منه وعندما علموا بمكانه ، أمرت النيابة بالتحفظ عليه ولكنه كان في حالة خطيرة وسوف يتابعون حالته الصحية حتي تتحسن ويسمح الأطباء باستجوابه ، حيث بعد نقله إلى المستشفي لتلقي العلاج اللازم ، حيث أصيب بنزيف داخلي واشتباه بارتجاج والعديد من الجروح العميقة وكذلك كسور في أماكن متفرقة بجسده .

غضب أهالي الدرب الأحمر وقيامهم بغلق محيط المديرية

بعد هذا الحادث المشين والذي جعل الناس تفقد الثقة في الشرطة مرة ثانية ، الأمر الذي دفع أهالي الدرب الأحمر بالغضب والثورة واللجوء إلي الذهاب أمام مديرية امن القاهرة والقيام بهتافات ضد الداخلية .

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.