مفاجأة: الإخوان هم السبب وراء تجاوزات أمناء الشرطة تجاه المواطنين
وزارة الداخلية

كثرت في الآونة الأخيرة تجاوزات أمناء الشرطة تجاه الشعب المصري، وكان آخرها بالأمس مقتل شاب على يد أمين شرطة بالدرب الأحمر، وقبلها قام أمين شرطة بصفع امرأة على وجهها في المترو لرفضها ركوب رجل في عربة السيدات، وقبلها تحرش أمين شرطة بامرأة متزوجة، واعتداء أمناء شرطة على أطباء بمستشفى المطرية، ومقتل طلعت شبيب بالأقصر نتيجة التعذيب بقسم الشرطة، وغير ذلك من الحوادث الكثيرة التي تُنذر بكارثة حقيقية.

وقامت جريدة الفجر برصد أراء بعض الخبراء الأمنين عن سبب هذه التجاوزات، فقال الخبير الأمني فاروق المقرحي أن الإخوان المسلمين هم السبب في هذه التجاوزات من أمناء الشرطة،  وبرر كلامه قائلاً  أن الإخوان قاموا بإلغاء المحاكمات العسكرية لأمناء الشرطة بعد ثورة يناير، فأدى ذلك إلى زيادة التجاوزات من أمناء الشرطة.

www.misr5.com/custom/ad.php" >

وأضاف أن ذلك الأمر “إلغاء المحاكمات العسكرية”جعل مأمور القسم أو الضابط لا يستطيع أن يتكلم مع أمين الشرطة، وجعلهم يتحكمون في وزارة الداخلية لأنهم يمثلون أكثر من 70% من وزارة الداخلية،  وكذلك قال  الخبير الأمني فؤاد علام أن السبب وراء تجاوزات الداخلية هو جماعة الإخوان.

بينما قال نشطاء رداً على هذه التصريحات، أنه إذا كان الإخوان ألغوا المحاكمات العسكرية للأمناء، فلماذا لا تعود المحاكمات العسكرية مرة أخرى بعد مرور ما يقرب من ثلاثة أعوام على 30 يونيو؟

وللمزيد اضغط على هذا الرابط.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.