بالفيديو: مسيحي يدافع عن النقاب”الدولة تحارب الدين منذ 30 يونيو” ومسلم ينكر وجوده في الإسلام
الإعلامي وائل الإبراشي

سادت حالة جدل كبيرة في الشارع المصري بعد قرار رئيس جامعة القاهرة جابر نصار بحظر النقاب على الأطباء والممرضين وجميع أعضاء هيئة التدريس العاملين بجامعة القاهرة والمستشفيات، وقام نصار بتبرير هذا القرار بقوله أن النقاب يحمل ميكروبات ناقلة للعدوى وأن النقاب محظور عالمياً، واتهم النقاب بأنه يتسبب في جرائم كثيرة، وذلك على حد قوله.

ولكن المفاجأة كانت مع وائل الإبراشي في برنامج العاشرة مساءاً، حيث استضاف معه في الاستوديو رجلين مسلمين وامرأة منتقبة، وكان ضيوف الإبراشي يؤيدون قرار حظر النقاب بشدة، بل وينكرونه جملة وتفصيلاً ويقولون أنه ليس من الدين.

وفجأة يدخل طبيب مسيحي على التليفون ويؤكد أن النقاب معتقد ديني في الإسلام، وللمسلين الحرية الكاملة في ارتداءه أو عدم ارتداءه، وأن الدولة تحارب الدين والمتدينين منذ 30 يونيو، مفارقات عجيبة في بلد الأزهر.

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. ياخنازير بدل ماتحاربوا رموز العفة كالنقاب وغيره امنعوا الجينز المحزق والأسترتش والفيزون وكافة ملابس التبرج ولا انتم اصحبتم ديوثين حتى النخاع….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.