رئيس الوزراء: انتظروا قرارات مؤلمة .. ما هي ولماذا سيتم اتخاذها ؟
شريف اسماعيل

تواصل حكومة المهندس شريف اسماعيل الإصلاحات داخل المجتمع والهيئات الحكومية وذلك في إطار تعزيز الثقة بين المواطن والحكومة والقضاء على كل منابع الفساد الإداري، حيث أكد المهندس شريف اسماعيل أن الحكومة جادة في عملية الإصلاح وأن هناك مجموعة من القرارات الصعبة التي سيتم اتخاذها في الأيام المقبلة والتي ستكون مؤلمة جداً، حيث تهدف هذه القرارات لإصلاح القطاعات المصرية تعاني من المشاكل وخصوصاً قطاع الصحة والتعليم، حيث جاء هذا التصريح بعد لقاء رئيس الوزراء بمجموعة من الكتاب والصحفيين.

وتحدث المنهدس أن الحكومة من أهم أولوياتها رضى المواطن وتوفير الحياة المعيشية والإجتماعية التي تليق بهذا المجتمع المصري، وأن أي تطوير مستقبلي يجب أن يراعى المواطنين والتخفيف عنهم، وأشار أن التعليم يعاني من مشكلة حقيقية كبرى، وأن الحل الأمثل لهذه المشكلة هي زيادة عدد الفصول وبناء المدارس، إلا أن المهندس نوه إلى إمكانية اشراك القطاعات الخاصة بمنظومة التعليم.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. كذب وكلام ظاهره الخير وباطنه الجلد لهذا المواطن ليتحمل الغلاء .وينام فى الشوارع وياكل من مقالب الزباله واولاده يتفوقو فى التعليم ولايجدوامكان للعمل حيث انكم واولادكم لاتتركوله شيئ حرام حرام بطلو ضحك علينا احنا مش منتظرين حاجه منكم بس اشيعو انتو وحوشو السلاح من ادين الشرطه علشان هما صعبان عليهم كسرتهم فى الثوره اللى فاتت بس للاسف بينتقموا من اللى وقفوا معاهم ويكتفيكم شر ثورة الحرفيش

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.