مسئول مصري في برنامج العاصمة يفجر كارثة كبيرة لمصر بسبب مقتل الطالب الإيطالي
مقتل الشاب الإيطالي

تعصف بمصر في الفترة الأخيرة أزمة مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني، والتي بدأت بالعثور على جثة الطالب الإيطالي جوليو ريجيني مقتولا في إحدى الطرق وإتهام عدد من الصحف الإيطالية والعالمية الأمن المصري بالوقوف خلف مقتل الطالب الإيطالي.

وفي هذا الإطار أكد محمد عبد الجبار ، رئيس قطاع السياحة الدولية، بوزارة السياحة أن معظم شركات السياحة الإيطالية ألغت الحجوزات لمصر والتي كان مقرراً لها الصيف القادم، لتنضم إيطاليا لروسيا وبريطانيا وبذلك يزداد الأمر سوءاً وصعوبة لموسم السياحة المصرية الصيفي، والذي كان يأمل العاملين في السياحة تحسنه بدءاً من بداية الموسم الصيفي.

كما أضاف عبد الجبار أن عدد كبير من المصريين المقيمين في إيطاليا قاموا بعمل وقفة أمام السفارة المصرية في إيطاليا، وحملوا لافتات تؤكد قيام الأمن المصري بقتل ريجيني، مما مثل ضغوط إعلامية على السلطات الإيطالية، ومما دفع الرئيس الإيطالي على حد قوله أنه أثناء زيارته الأخيرة لواشنطن مطالبة أوباما بضرورة التدخل لدى السلطات المصرية للكشف عن المتورطين من الأمن المصري في قتل ريجيني ومحاكمتهم.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.