قصف جنازة والدة بشار الأسد بالصواريخ وقتلى وجرحى ومصير بشار غير معلوم
بشار الأسد

تناقلت العديد من المواقع الألكترونية والصحف الشهيرة، خبراً بثته حركة أحرار الشام، وفيديو قامت بنشره هذه الحركة يوضح قيامها بقصف موكب جنازة والدة بشار الأسد ووقوع عدد من القتلى والجرحى، إلا أن الحركة لم تعلن عما حدث لبشار الأسد، والذي كان متواجداً في الجنازة، وكذلك لم تتطرق وكالات الأنباء وعلى رأسها وكالة أنباء الروسية إلى مصير بشار الأسد، وهل قُتل في القصف أما أصيب أم أنه بخير.

وقد نقل الخبر أيضاً موقع العربية نت، وأكد أنه أثناء تشييع جنازة أنيسة مخلوف والدة بشار الأسد أمس، تم الإعتداء على موكب تشييع الجنازة بصواريخ من نوع الجراد، وأكدت أن عدد من صفحات التواصل الإجتماعي الموالية لبشار الأسد قد نقلت الخبر وأكدته، إلا أن مصير بشار ما زال مجهولاً ولم يعلن عنه أحد حتى الآن.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.