مقال خطير بعنوان “إزرعوا الأمل في بلكونات البيوت” لإبراهيم عيسى يكشف من خلاله ما أسماه بمهازل حكم السيسي
السيسي

من الطبيعي أنك قد ترى إنتقاد للحكومة أو لنظام الحكم من المعارضين، وفي أغلب الأحيان يُقلل مؤيدي الحكومة والنظام الحاكم من هذا الإنتقاد، ويعتبرونه غير موضوعي والهدف منه تشويه النظام الحاكم بطبيعة أن هذه الإنتقادات صادرة من معارضي النظام.

أما أن يكون الإنتقاد من أحد أكبر مؤيدي النظام، بل من الإعلامي الذي إختاره السيسي ليجري معه حوار حول ترشحه للرئاسة وبرنامجه الإنتخابي، فهذا ما يجب أن يأخذه النظام الحاكم بعين الإعتبار، فقد كتب إبراهيم عيسى في صحيفة المقال التي يرأس تحريرها مقالاً بعنوان “إزرعوا الأمل في بلكونات البيوت”، جاء في المقال العديد من النقاط الخطيرة جداً.

حيث أكد إبراهيم عيسى أنه تحت حكم السيسي تحدث مهازل لم تشهدها مصر طوال تاريخها، وعدد إبراهيم عيسى في مقاله بعض من هذه المهازل من وجهة نظره، حيث ذكر ما حدث في السياحة وفي الطيران والمحليات والصحة والتعليم والمزلقانات، والمياه وشروخ الكباري التي تم تسليمها منذ أيام، وبيع الأهرامات وترميم المعابد بالأسمنت، وظهور التماسيح وإنسداد البلاعات، وتهور وإندفاع الشرطة بشكل غير مسبوق، وإرتكاب جرائم طبية في المستشفيات.

هذا وأكد عيسى في مقاله أنه ما زالت تدق طبول النفاق وتصفيق مجلس النواب وتأليه الرئيس مؤكداً أنه لا أمل طالما إستمر الوضع على ذلك.

5

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.