وزير التموين يصدر قرار جديد لحل أزمة صرف فارق نقاط الخبز
وزير التموين وفارق نقاط الخبز

منذ أن بدأ تطبيق منظومة الخبز البلدي المدعم على البطاقة التموينية الذكية للأسرة وقيامهم بتوفير استهلاكهم من الحصص الشهرية المقررة لكل فرد مسجل على البطاقة التموينية من الخبز البلدي المدعم حيث يحصل في مقابل هذا التوفير على سلع مجانية تسمي فارق نقاط الخبز ،يتم صرفها من أول الشهر وحتى يوم 20 من ذات الشهر وفقاً لقرار وزير التموين الخاص بمد مواعيد صرف نقاط الخبز، حيث كان المواطنين يحصلون على احتياجاتهم من كافة السلع بسهولة ويسر، إلا أنه ومع بدء شهر فبراير الجاري بدأت وزارة التموين في تطبيق نظام جديد إلا وهو ضرورة حصول التاجر التمويني على السلع من خلال الشركة القابضة للصناعات الغذائية التابعة لوزارة التموين فقط وإلا لن يحصل التاجر التمويني على حقوقه المادية.

وقد أدي هذا القرار إلى خلق أزمة في صرف فارق نقاط الخبز لدى التاجر التمويني والمواطنين حيث لا يجد المواطنين ما يحتاجونه من سلع لدي التاجر التمويني وأحيانا لا يجدون لديه أي سلع لأن التاجر التمويني أصبح ملتزم بالسلع التي تصرف له من شركتي الجملة التابعة لوزارة التموين والتجارة الداخلية.

ولهذا قرر وزير التموين والتجارة الداخلية ولأجل حصول البقال التمويني على كافة احتياجات المواطنين من السلع مد صرف نقاط الخبز لبقالي التموين حتى يوم 10 فبراير بدلاً من يوم 5 فبراير وذلك حتى يتمكن البقالين التموينية من الحصول على كافة السلع التي يحتاجها المواطنين من فروع شركتي الجملة المنتشرة بجميع المحافظات دون أن يقوموا بسداد قيمتها.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.