تجدد المواجهات بين قوات الأمن و أولتراس أهلاوي أمام مقر النادي الأهلي
أولتراس أهلاوي

بعد أن طلب السيسي في مداخلته الشهيرة مع عمرو أديب من شباب الأولتراس اختيار عشرة منهم للجلوس معه وإطلاعهم على تفاصيل قضية مذبحة بور سعيد والتي راح ضحيتها 72 من شباب أولتراس أهلاوي، والدعوة إلى محاورة الشباب، قام الأمن المصري اليوم باعتقال عدد كبير من شباب الأولتراس.

وألقت قوات الأمن القبض على العشرات من مشجعي النادي الأهلي وذلك أثناء تواجدهم أمام مقر النادي بالجزيرة في منطقة الزمالك، لحضور تمارين الفريق لتشجيعه وتحفيزه وذلك قبيل موقعة القمة المرتقبة بين الزمالك والشياطين الحمر.

ونشبت الاشتباكات بين قوات الأمن المصرية وبين الأولتراس أثناء محاولة بعض المشجعين اقتحام مقر النادي الأهلي، وذلك لحضور تدريبات الفريق مما أدى إلى اعتقال العشرات من شباب الأولتراس.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.