الداخلية تعلن عن سبب القبض على “بائع الفر يسكا”، والبائع يعلق على الافراج ويوجه رسالة إلى منتقديه
بائع الفريسكا

أكد اليوم مصدر أمني بوزارة الداخلية عن سبب القبض على ” بائع الفر يسكا” أنه تم القبض عليه أثناء حملة لشرطة المرافق وسط البلد، ومعه عدد من الباعة الجائلين، وأنهم قاموا بعمل محضر بالواقعة، واتخاذ كافة الإجراءات القانونية.

وترجع الواقعة عندما قام يوسف السيد راضي الشهير ببائع الفر يسكا، بنشر تدوينه له أمس على صفحته الشخصية ” فيس بوك”، قال فيها : ” أنا أتمسكت الآن ف قسم أو نقطة قصر النيل”،وأضاف “خلف مول طلعت حرب، وأنا الآن داخل الحجز والبترينة اخذت مني في البلدية، والآن بيتعمل محضر، لا أعلم مكتوب في ايه”، واختتم كلامه: “ادعولي أخرج”.

علق اليوم بائع الفر يسكا، على خروجه من القسم عبر صفحته، والتي تحمل اسم ” جوزيف أدم” قائلاً : ” الحمد لله أنا خرجت بالسلامة و صحيح الفاترينة أتاخدت بس شكرًا لكل شخص اهتم و قدر حتي لو بكلمة أو سؤال”.

وقام راضي بتوجيه رسالة إلى منتقديه عبر صفحته الشخصية في تدوينه له: ” أما عن مرضى النقد و التحليل و التصنيف فبدعيلهم بالهداية، صدقوني لو كل واحد بص في مرايته هيلاقي نفسة اسوأ بكتير من أنه ينتقض فيها غيره ياريتك تقدر تكفي عيوبك”، وقد تفاعل العديد من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي معه مطالبين بسرعة الافراج عنه من القسم .

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.