مسؤولون “بالأمم المتحدة” يدعمون حق المرأة المصابة بفيروس “زيكا” في الإجهاض
الامم المتحدة

طالب مسؤولون بالأمم المتحدة، بدعم حق النساء، في الدول التي تنتشر فيها الإصابة بفيروس “زيكا”، في إجهاد حملهن، حيث أن الفيروس الذي ينتقل عن طريق لدغ البعوض، يؤدي إلى تشوهات في الأجنة، تسبب ضمور للرأس، وما يصاحبها من أمراض دماغية.

ا

وصرح “زيد رعد الحسين” المفوض السامي لحقوق الإنسان، في الأمم المتحدة، أنه يجب على الحكومات، أن تعيد النظر في القوانين المتعلقة بالصحة الجنسية، والإنجابية للمرأة، بحيث تتماشى مع حقوق الإنسان، لضمان حق التمتع بالصحة للجميع، وكان هذا التصريح في بيان، أصدرته هيئة الإذاعة البريطانية، “بي بي سي”.

ل

وذكرت المتحدثة باسم المفوض السامي، “سيسيل بويلي” أنه يجب على بعض الدول، التي تحرم الإجهاض، أن تغير قوانينها، وتوفير المعلومات اللازمة لهن، لمعرفة المعلومات، عن الأمور التي يمكن إنهاء الحمل بسببها، وذكرت “سيسيلي” دولة الإكوادور كمثال لهذه الدول.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.