الأديب علاء الأسوانى :” لا تجوز محاكمة أمين شرطة إلا في حالة اعتدائه على ضابط فقط “
علاء الأسواني

ما زالت أصداء قيام عدد من أمناء الشرطة بالإعتداء على أطباء مستشفى المطرية، تتوالى و يتوالى معها التعليقات الغاضبة من كافة أنحاء البلاد و خارجها، حيث قام الأديب علاء الأسوانى بكتابة بضع كلمات على تويتر من خلال حسابه الشخصى عبر فيها عن أزمة مستشفى المطرية و التى تحول فيها الظالم الى مظلوم، و المظلوم الى ظالم .

حيث كتب علاء الأسوانى اليوم صباح الجمعة 5 فبراير كلمات من خلال حسابه الشخصى عبر فيها عن مدى استيائه عن الأحداث التى دارت فى المطرية، حيث علق قائلا :

إنه “لا تجوز محاكمة أمين شرطة إلا إذا اعتدى على ضابط، أما إذا اعتدى على طبيب وسحله، فالطبيب يتحول إلى متهم إذا طالب بحقه”، مضيفًا: “هكذا يحدث مع أطباء المطرية”.

 

تبدأ أحداث الواقعة التى شغلت الرأى العام عندما قام أطباء من مستشفى المطرية العام، ببلاغ رسمى إلى قسم شرطة المطرية، ضد عدد من أمناء الشرطة و توجيه الإتهام إليهم بضرب و سحل زملاءهما، و ذلك بعد رفض أحد الأطباء المعتدى عليه أن يقوم بتزوير تقرير طبى لأحد الأمناء بأنه مصاب بجرح قطعى .

كما تدخلت نقابة الأطباء ببلاغ رسمى الى النائب العام، ضد المتهمين و طالبوا بالتدخل السريع من وزير الداخلية شخصيا، بينما طالب وزير الداخلية باتخاذ كافة الاجراءات التأديبية ضد الأطباء لقيامهم باغلاق مستشفى المطرية .

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.