وزارة الصحة: أسماك البحيرة ليست “نافقة”.. ولكن في “غيبوبة”
نفوق الاسماك

تكرار ظاهرة نفوق الأسماك في نهر النيل بفرعيه رشيد ودمياط، مؤشر خطير جداً على مستقبل الثروة السمكية بمصر، خاصةً وأنها مصدر دخل لكثير من المصريين الذين أصبحت سوق البطالة تستقبلهم يومياً، في ظل تردي الأوضاع الإقتصادية، ولمشاكل التي تواجه قطاع السياحة بمصر.

وفي تطور جديد، عثر أهالي مدينة “إيتاي البارود” بمحافظة البحيرة، اليوم الثلاثاء،  على كميات كبيرة من الأسماك النافقة وهي تطفو على سطح مياه ترعة “أبو دياب” بقرية العوامر.

www.misr5.com/custom/ad.php" >

ومن جانبهم أخطر الأهالي الصحة والوحدة المحلية بالحادثة، فيما قام مسؤولو الصحة بأخذ عينات عشوائية من الأسماك الطافية على سطح المياه بالترعة وتبين أنها غير نافقة، وأنها مصابة بحالة أشبه بالغيبوبة.

وأرجعت الصحة، ما أسمتها “غيبوبة” الأسماك بسبب زيادة منسوب المياه في الترعة بشكل مفاجئ،  وسوء الأحوال الجوية وبرودة الجو، كما تم أخذ عينات من المياه للتأكد من سلامتها وعدم تلوثها.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.