تعرف على أول رد فعل رسمي تركي لمبادرات المصالحة مع مصر ومفاجأة كبيرة في الرد التركي
المصالحة المصرية التركية

إنتشرت في الفترة الأخيرة أخبار كثيرة عن المصالحة التركية المصرية المرتقبة، والتي تتم بوساطة سعودية وذلك من اجل تقريب وجهات النظر بين الجانب المصري والتركي، وتحدث الإعلام المصري عن شروط مصرية وهي إغلاق قنوات الإخوان في تركيا وطرد قيادات الإخوان المتواجدة هناك في تركيا، وكذلك تحدث الإعلام التركي عن شروط تركية وهي إيقاف أحكام الإعدام لقيادات الإخوان.

وأكدت بعض المصادر المصرية أن المصالحة إقتربت بين الجانبين، إلا أنه كان رد الفعل التركي الصادم حول هذه المصالحة، في تصريحات نعمان قورتولموش، نائب رئيس الوزراء، والمتحدث باسم الحكومة التركية، والذي قال أن تركيا ما زالت ترى أن ما حدث في مصر هو إنقلاب عسكري، وأن الحكومة المتواجدة في مصر هي حكومة غير ديمقراطية ترفض تركيا التعامل معها.

وقد نقلت هذه التصريحات شبكة التليفزيون التركي TRT، وبهذه التصريحات إعتبر كثيرين أنها تسدل الستار حول مبادرات المصالحة التي إنتشرت أخبارها في الفترة الأخيرة.

المصالحة المصرية التركية

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    1. النظام المنتخب طور تركيا على مدى أكثر من 15 سنة في ظل ظروف هادئة في بلاده وعاونه على ذلك شعب تركيا
      فما الذي تريده من السيسي بعد سنتين في ظل ظروف التفجيرات والارهاب والخطف والمظاهرات والاغتيالات ،،، ( تفجير واحد في تركيا جعل من قردوغان يلف حولين نفسه ) ( وحينما طعلت مظاهرات استعمل معهم أكثر ما تستعمله مصر ) ( وحينما صرح بعض الصحفيين كلام عن الحكومة كان هناك حملة إعتقالات واسعة النطاق في تركيا لتكميم الأفواه )
      كل حاكم أدرى بشؤون بلاده وكيفية التعامل مع شعبه ؟؟؟ ولا هو حرام على السيسي حلال على قردوغان

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.