بعد القرار الجمهوري بزيادة الجمارك على بعض السلع.. جهات أخرى تطالب الرئاسة بتطبيق الزيادة على منتجاتها !!
الرئيس عبد الفتاح السيسي

بعد أن أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس قراراً جمهورياً يقضي بزيادة الرسوم الجمركية على بعض السلع والمنتجات الغذائية وغير الغذائية مثل بعض أنواع الفاكهة، والمكسرات ومستحضرات التجميل، وبعض الأجهزة الكهربائية، وغيرها من المواد الخام التي تدخل في صناعات مختلفة، طالبت بعض الجهات رئاسة الجمهورية بتعديل الرسوم الجمركية على منتجاتها.

ومن ضمن هذه الجهات، طالبت نقابة النسيج  رئيس الجمهورية “عبد الفتاح السيسي” بتعديل الرسوم على المنتجات التالية:

  • كافة أنواع الأقمشة.
  • الملابس الجاهزة.
  • الغزول.
  • الملابس المستوردة.

هذا وقد صرح “عبد الفتاح إبراهيم”، رئيس النقابة العامة للغزل والنسيج، بضرورة تطبيق الزيادة الجمركية على الأقمشة والملابس، كما تم تطبيقها على مستحضرات التجميل، وذلك حفاظاً على صناعة النسيج المصرية، مفنداً طلبه هذا بأن النسيج الذي يتم استيراده من الخارج والملابس المستوردة أدت إلى تشريد آلاف العمال في المصانع المحلية، بالإضافة إلى القضاء على قيمة المنتجات في الداخل.

وأوضح “إبراهيم” بأن جميع الحكومات السابقة أصدرت قرارات بتخفيض التعريفة الجمركية على الملابس الجاهزة المستوردة من الخارح، مشيراً إلى أن ذلك أدى إلى إغراق السوق الداخلية بالبضاعة الخارجية، هذا بالإضافة إلى عمليات التهريب، التي قضت تماماً على مستقبل الصناعة المحلية.

وأضاف “إبراهيم” بأن قرار رئيس الجمهورية هذا يفتح باباً لعودة الصناعة المصرية ويساعدها على استعادة مكانتها، وذلك طبقاً للدراسات التي تم إجراءها لدراسة عملية تطوير وهيكلة شركات الغزل والنسيج.

 

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.