تفشي فيروس زيكا في البرازيل أسوأ مما كان يُعتَقد
البعوض هو الناقل الوحيد لفيروس زيكا

صرح وزير الصحة البرازيلي مارسيلو كاسترو اليوم الاثنين أن وباء فيروس زيكا في بلده أسوأ مما كان يعتقد، حيث أنه في 80% من الحالات المصابة قد لا تظهر على المصابين أيَّة أعراض، وفي مقابلة مع رويترز قال كاسترو إن البرازيل ستبدأ بتطبيق سياسة الإبلاغ الإلزامي عن الحالات المصابة من قبل الحكومات المحلية الأسبوع المقبل، حيث سيتم توفير مختبرات مجهزة ومخصصة لاختبار الإصابة بفيروس زيكا في معظم الولايات في البرازيل،  و هذا الفيروس الذي ينقله البعوض انتشر بسرعة كبيرة عبر أمريكا اللاتينية.

الوزير المذكور أكدَّ أيضا أن الباحثين البرازيليين مقتنعون أن هناك 3700 حالة مصابة بالفيروس، وهذه الإصابات تشمل الإصابات المؤكدة والإصابات المشتبه بها، حيث أن اهم أعراض الإصابة بفيروس زيكا هي تشوه رأس حديثي الولادة، ولا يمكن أن ينتقل هذا الفيروس الخطير إلا عن طريق البعوض ولا ينتقل من شخص لآخر.

البرازيل بدورها ستتبع سياسات الولايات المتحدة في الوقاية من الفيروس والتي تشمل حظر التبرع بالدم للأشخاص المصابين بفيروس زيكا  كما أفاد وزير الصحة البرازيلي مارسيلو كاسترو.

فيروس زيكا الذي اكتشف العام الماضي في البرازيل لأول مرة ليس له مضاد أو علاج معروف حتى الآن، الجدير بالذكر أن الرئيس البرازيلي وقع مرسوماً يتيح لموظفي الصحة البرازيليين الدخول لأي بناية للتخلص من أي مكان يشكل بيئة خصبة لتكاثر البعوض الناقل للمرض.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.