مصادر موثوقة تؤكد لجوء جهة مجهولة لتزوير خريطة انتشار فيروس “زيكا”.. وتكشف حقيقة انتشاره في مصر
خريطة انتشار فيروس زيكا

صرح عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة في مصر الدكتور “مجدي بدران”، بأنه قد تبين قيام جهات مجهولة المصدر بتزوير خريطة انتشار فيروس “زيكا”، بحيث لجأت هذه الجهات إلى ضم مصر ضمن الدول التي تعاني من انتشار واسع لفيروس “زيكا”، على الرغم من بعدها الجغرافي عن مناطق انتشار الفيروس.

وأوضح “بدران” بأن هذه الجهات لجأت لتزوير خريطة انتشار فيروس “زيكا” بهدف تهديد المصريين وترويعهم من انتشار الفيروس في مصر، نافياً تماماً ما تم نشره في مواقع التواصل الاجتماعي حول تهديد فيروس زيكا لمصر، مؤكداً بأن مصر خالية تماماً من الفيروس، وغير معرضة لخطر الإصابة به أو انتشاره على الإطلاق.

خريطة
وتأكيداً لذلك أشار “بدران” بأن مصر بعيدة جغرافياً عن موطن انتشار فيروس “زيكا”، موضحاً بأنه تم اكتشاف حالة واحدة فقط مصابة بالفيروس في عام 2007 و 14 حالة منذ ذلك الوقت حتى 2015، و8 حالات منذ 2015 وحتى الآن، وتم التحقق من هذه الإصابات وتبين بأن جميع الحالات المصابة جاءت من أمريكا، وتم الكشف عن إصابتهم بفيروس “زيكا” بعد قدومهم من أمريكا اللاتينية.

وفي نفس السياق صرح “بدران” بأن أعراض الإصابة بفيروس زيكا تشمل:

  1. آلاماً في المفاصل وطفح في الجلد.
  2. احمرار العين.
  3. صداع.

مضيفاً إلى أنه لا يوجد علاج أو تطعيم لهذا الفيروس، وحذر من الممنوعات وهي المضادات الحيوية والإسبرين، أما بالنسبة للمضاعافات فتشمل إصابة الجنين خلال حمل الأم للفيروس مما ينتج عنه عيوباً خلقية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.