كارثة كبرى.. اكتشاف حالات مصابة بمرض خطير و ذعر بين المواطنين
وزارة الصحة والسكان2

اكتشفت مديرية الصحة بكفر الشيخ، إصابة ربة منزل تبلغ من العمر 25 عام  بفيروس نقص المناعة ” الإيدز “، وذلك أثناء ترددها على قسم الغسيل الكلوي بمستشفى كفر الشيخ، و بعد أخذ عينه من المصابة، تبين للأطباء إيجابية العينة، وقامت إدارة الوقاية بالمحافظة بسحب العينات من مرضى الغسيل الكلوي والممرضات الموجودين بالقسم للتأكد من عدم انتقال المرض إليهم.

وترجع الواقعة عندما تم حجز ربة منزل بسبب التهاب رئوي حاد، وتم سحب عينة منها وتحليلها تبين إصابتها بالمرض، وبسؤالها عن زوجها أكدت أنه يعمل في شرم الشيخ وبعد إجراء المفحوصات التحليلات له، تبين إصابته هو الأخر بنفس المرض، وأنه السبب الرئيسي في نقل المرض لها، وتم نقل الحالات المصابة إلى مستشفى المحلة لوجود مكان مخصص لغسيل مرضى الفشل الكلوي المصابين بمرض ” الأيدز”.

أما الحالة الثالثة لشاب يعمل أيضاً في شرم الشيخ، ولم يتم اكتشاف الحالة إلا بعد إصابته بالبرد والإنفلونزا، وتم حجزه في مستشفى الحميات، ولكن حالته الصحية لم تتحسن بسب ارتفاع الحرارة، وتم إجراء بعض التحاليل الطبية التي أكدت إصابته بمرض “الإيدز” وذلك بسب علاقة جنسية، مما أدى إلى الذعر والخوف بين المواطنين  وذلك بسب وجود تشابه بين مرض البرد و الإيدز في بعض الأعراض.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.