نصائح لحماية الأطفال من فيرس “زيكا”.. وهذه أعراض الإصابة بالمرض
فيرس زيكا

انتشر مؤخراً ما عرف بـ “فيرس زيكا” وسط حالة من الهلع خوفاً من الإصابة به خاصةً بين الأطفال، وهى أكثر فئة معرضة للتأثر جراء هذا الفيرس الذى انتشر فى 17 دولة حول العالم، وهو ينتقل عن طريق قرصة “البعوضة”، ويرجع تاريخه إلى عام 1947 حيث ظهر للمرة الأولى فى أوغندا وانتقل منها إلى أوروبا وأمريكا، أما فى مصر فحالة القلق منه على أشدها بسبب كثرة المناطق العشوائية “البيئة الخصبة للبعوض”.

فيرس زيكا فى مصر

صرحت استشارية أمراض الأطفال بمستشفى القصر العينى “الدكتورة نهى أبو الوفا” أن “فيرس زيكا” فى مصر يجد طريقه فى الإنتشار عن طريق لسعات الناموس.

أعراض الإصابة بفيرس زيكا

تبدأ أعراض المرض فى البداية خفيفة حتى تنتهى فترة حضانة الفيرس بعد 7 أيام، ثم تشتد والتى هى عبارة عن طفح جلدى وشعور مزمن بالصداع وألام فى المفاصل والعضلات.

الأكثر عرضه للإصابة بفيرس زيكا

احتمالات الأصابة بالفيرس تكون بين ذوى المناعة المنخفضة، كالنساء الحوامل وكبار السن والأطفال، كما أنه إذا ما أصيبت الحامل بالفيرس، فإن الجنين يصاب بتشوهات خلقية تؤثر عليه مستقبلاً كصغر حجم الرأس وضعف عام فى الوظائف العصبية.

كما تجدر الإشارة إلى أنه منذ أكتوبر الماضى، أصيب ما يزيد عن 4 ألاف طفل بتشوهات خلقية جراء هذا الفيرس.

كيف يمكن تجنب الإصابة بالفيرس

البداية تكون فى إحكام نظافة المكان، وخصيصاً غرف نوم الأطفال التى يجب أن يُمنع تواجد الذباب والناموس بها نهائياً، والحرص على رش المبيدات الحشرية قبل النوم بساعتين، كما أن الأغذية المقوية للمناعة قد تكون مجدية فى منع الإصابة بالفيرس، خاصة للحوامل والأطفال، ومنها الأطعمة الغنية بفيتامين سي، الذى يمكن الحصول عليه من خلال البرتقال والفلفل الأحمر والأخضر وكافة الخضروات ذات الأوراق الخضراء.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.