مفاجأة من العيار الثقيل: تورط 186 إعلامي بالتخابر في القضية المعروفة ب250 أمن دولة (فيديو)
عكاشة والزند والقضية 250 أمن دولة

القضية المعروفة ب 250 أمن دولة، وتفاصيل هذه القضية تعود إلى مارس 2011 بعد اقتحام مقرات أمن الدولة إبان ثورة يناير، والقضية مكونة من آلاف الأوراق والفيديوهات والمكالمات وشهادات لمسؤولين كبار بالدولة، وعلى رأسهم قادة المجلس العسكري، وقد أصدر هشام بركات النائب العام قراراً بحظر النشر فيها قبل وفاته.

لكن بالأمس كشف الإعلامي توفيق عكاشة معلومات خطيرة عن هذه القضية، حيث أكد على تورط 186 إعلامي مصري في هذه القضية واتهامهم بالتخابر وتمويل أجنبي واتصالهم ببعض السفارات الأجنبية، ثم أضاف عكاشة أنه من بين هؤلاء الإعلاميين من يصل دخله إلى 350 ألف جنيه شهرياً، وقال بالرغم من تورط هؤلاء لم يستطع أحد أن يقترب منهم، كما استنكر عكاشة إلقاء القبض عليه بالرغم من إخلاصه ووقوفه ضد الإخوان.

ومن ناحية أخرى أكد أحمد الزند وزير العدل  في لقاءه مع أحمد موسى بالأمس، أنه قريباً جداً سيتم الإعلان عن المتورطين في القضية 250 أمن دولة، مضيفاً أن أوراق القضية في مكان أمين، وسيتم الإعلان عن التفاصيل قريباً، وسيتم إحالة المتورطين للجنايات.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.