بعد رفض قانون الخدمة المدنية.. الحكومة تغادر البرلمان غاضبة
مجلس النواب

إنتهت منذ قليل جلسة “مجلس النواب” حول مناقشة قانون “الخدمة المدنية”، والتي أسفرت عن رفض أعضاء البرلمان بالأغلبية للقانون، رغم المحاولات المستميتة من الحكومة، لإقناع النواب بعدم الموافقة على القانون.

وبعد رفض نواب البرلمانى للقانون، قام ممثلي الحكومة المصرية في البرلمان، بمغادرة قاعة مجلس النواب مباشرةً، دون التحدث أو الإنصات لأحد، وتظهر عليهم علامات الحزن والغضب.

مثًّل الحكومة في جلسة اليوم حول مناقشة قانون “الخدمة الإجتماعية”، وزيري التخطيط والشؤون القانونية، بالإضافة لبعض المستشارين التابعين لهم.

وكان “العجاتي” أكثر من ظهرت عليه علامات الغضب، خاصةً بعد المجهود الكبير الذي بذله طوال اليوم من أجل إقناع نواب البرلمان، وبعد المذكرة التي أرسلها لهم بخصوص الآثار المترتبة على رفض النواب للقانون.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. هذاالقانون*للافسادالاداري *لانةفرق بين الموظفين وكان يجب علي مستشاري الرئاسةالرفض قبل الرئيس ومع اقالةوزيرالتخطيط فورا ومحاسبتةللافسادالاداري وتحميلةالسئوليةكاملةوحسبنااللةونعم الوكيل*العدل*العدل*العدل

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.