مفاجأة بالفيديو بعض المؤسسات التعليمية تدرس أن “مرسي” هو الرئيس الشرعي
الرئيس محمد مرسي يدعو المصريين الى نبذ العنف

في مفاجأة مدوية ضجت بها مواقع التواصل الإجتماعي الفيسبوم وتوتير حول وجود بعض المؤسسات التعليمية في جمهورية مصر العربية تقوم بتدريس الأطفال بأن محمد مرسي هو الرئيس الشرعي لجمهورية مصر العربية، الأمر الذي يعتبر تغيير في موازين النظام المصري الحاكم.

حيث تحدث المتحدث بإسم وزارة النقل والمواصلات المصرية الأستاذ أحمد إبراهيم عبر قناة أون تي في الفضائية، وذلك خلال برنامج صباح أون، حيث قال إبراهيم كيف يعقل لآباء أن يتركوا أطفالهم يركبوا المواصلات الغير آمنة أو التعامل مع المركبات المخالفة التي لا تحمل لوحات أرقام، مؤكداً أن نتائج هذا الأمر كارثي على سلامة الأطفال.

>> وزير الخارجية الإثيوبى يعلن كارثة أمام البرلمان الأثيوبي: لم نوقع اتفاق مع القاهرة
>> الداخلية تفجر مفاجأة قبل 25 يناير وتحذر النشطاء “الفيسبوك متراقب”

وأشار إبراهيم خلال حديثه أن يوجد في داخل الجمهورية بعض حاضنات الأطفال تقوم بتدريس الأطفال الصغار أن مرسي هو الرئيس الشرعي، وذلك لعدم وجود رقابة حقيقية على مثل هذا الأمر، واعتبر إبراهيم هذه الحالة نبعت من عشوائية التعليم في مصر.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.