كعادته.. بان كي مون مصدوم من أحكام الإعدام بالسعودية
العاهل السعودي وبان كي مون

تناقلت الصحف العالمية تصريحات المتحدث الرسمي باسم الأمم المتحدة، عن رد فعل أمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الذي أعرب عن صدمته من تنفيذ المملكة العربية السعودية حكم بإعدام 47 إرهابي، منهم زعيم الشيعة السعودي نمر النمر.

وأشار المتحدث باسم الأمم المتحدة أن بان كي مون أعرب مرارا وتكرارا عن قلقه للسلطات السعودية من حالة الشيخ نمر باقر النمر زعيم الشيعة، واصفا المحاكمات التي جرت بوجود بها بعد الإشكاليات فيما يخص طبيعة التهم أو ما يخص طبيعة المحاكمات، وأضاف قائلاً:

“كي مون يدعو إلى الهدوء وضبط النفس في ردود الفعل على إعدام الشيخ النمر ويدعو جميع القادة في المنطقة إلى السعي لتفادي تفاقم التوتر الطائفي”.

من هو نمر باقر النمر الشيعي المعدوم

يجدر الإشارة لكون نمر باقر النمر أحد من تزعموا الاحتجاجات الشيعية ضد العائلة المالكة بالسعودية عائبة “أل سعود”، و التي نشبت بشرق السعودية عقب اندلاع ثورات الربيع العربي، ويبلغ من العمر 56 عام.

وشهدت مدينة القطيف بعض التظاهرات الشيعية أمس،منددين بحكم الإعدام الذي طال شيخهم باقر النمر، وهو ما شابه ما حدث بالعاصمة الإيرانية طهران حيث تقع السفارة السعودية التي تعرضت لنشوب حرائق وإتلاف لبعض محتوياتها.

وعلق الكثير من النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي على رد فعل بان كي مون منتقده وكأن لسان حاله لا يري إلا ما يحدث بدول الشرق الأوسط، ويتغافل عن الكثير من الانتهاكات التي تحدث بالعديد من الدول الغربية والدول الكبرى لحقوق الإنسان ولا يتحرك له ساكنا.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.