دراسة تثبت الإعجاز النبوي في أن فصل ثوم يعادل جميع الأدوية
الإعجاز النبوي

أظهرت دراسة مدي الفوائد الكثيرة و القوية بالنسبة إلى الثوم و البصل، و الإعجاز النبوي و لعل الرسول -صلى الله عليه و سلم- قد أمتنع عن أكل البصل و الثوم، إلا أنه فعل ذلك بسبب الوحي.

و لكن عند سؤال الصحابة له بعدم أكل الثوم و البصل جاوبهم الرسول بأنه لا يأكله، لأن الوحي ينزل عليه باستمرار و لا يعلم في أي وقت يأتيه الوحي، و نصحهم بضرورة أكلة إلا أنه قال لهم بأن يجب على المصلي ألا يأكله، و يتوجه إلى الصلاة.

و على العموم فأن يجب أكله في الوقت ما بين الفجر و الظهر، حيث أن المسافة بين الصلاتين بالنسبة إلى الوقت بعيدة، و نصحت الدراسة بضرورة أكل البصل أو الثوم على الريق، أي على معدة خاوية.

و قالت الدراسة أن الثوم يعالج في حدود 32 مرض، ما بين الصداع النفسى، و تطهير الجروح، و الصرع، و أمراض المعدة، و الهضم، و العديد من الأمراض الأخرى.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.