التعليق الأول لأثيوبيا علي إعادة مجري نهر النيل
وزير الخارجية الاثيوبي

رد وزير الخارجية الأثيوبي تواضروس ادهانوم علي تم إعلانه من قبل بلاده بشان إعادة مجري نهر النيل الأزرق ليمر من اسفل سد النهضة لتكون خطوة تمهيدية من جانبهم للبدء في تحزين المياه الذي من المفترض يبدأ بعد عامين من الآن.

و قال وزير الخارجية الأثيوبي في تصريحات صحفية أن بلاده ملتزمة بكافة بنود اتفاقية المبادئ التي تم التوقيع عليها بالخرطوم بين مصر و السودان و أديس أبابا بشهر مارس الماضي و التي تخص أزمة سد النهضة، لتوضح الأليات التي ستسير عليها الثلاث دول في الفترة المقبلة.

و أوضح تواضروس ادهانوم أن بلاده لا يمكنها إيقاع الضرر علي مصر بسبب العلاقات التاريخية التي تربطهم، مشيرا إلي انه أيضا لا يمكن لأديس أبابا أن تقوم بتصرف يتسبب في ضرر لها أو لدول حوض النيل بشكل عام.

و أضاف وزير الخارجية الأثيوبي، أن مصير بلاده مرتبط بمصر و السودان لذلك يجب التأكيد علي أهمية التواصل و المناقشة بكافة المواضيع بصراحة حتي لا يحدث أي ضرر من الدول الأخري، و جاءت هذه التصريحات أثناء الاجتماع الثلاثي بين وزراء الخارجية و الري للثلاث دول بالخرطوم لمناقشة استئناف مفاوضات سد النهضة.

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.