أدمن صفحة دار الإفتاء يثير جدلاً كبيراً بعد وصف الرسول بكلمة “باشا” وتعرف على رده على ذلك
دار الإفتاء المصرية

بمناسبة الإحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف، كتب أدمن صفحة دار الإتاء المصرية وصفاً للرسول صل الله وعليه وسلم، وردت في هذا الوصف كلمة أثارت جدلاً ونقداً كبيراً له وللصفحة، حيث قال في بوست له على الصفحة أن الرسول عليه الصلاة والسلام كان باشا، وقد هاجمه المعلقين على البوست لوصف الرسول بهذه الكلمة وأنه لايجوز أن يُستخدم هذا اللفظ في وصف الرسول.

إلا أن أدمن الصفحة أكد أنه قصد بهذا الوصف بأن وجه الرسول كان بشوشاً، وأن الكلمة بتشديد حرف الشين مأخوذة من بشاشة الوجه، وليس المقصود بها ذلك اللفظ الدارج عند المصريين، وحرص أدمن الصفحة على رد على كل من إنتقده لإستخدام هذه الكلمة لتوضيح الأمر لهم ومقصده من هذه الكلمة.

دار الإفتاء المصرية

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. الجهل باللغة العربية هو السبب فيما نحن بصدده الان . تعلمو لغة قرأنكم ايها المسلمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.