مفاجأة بالفيديو: الفريق أحمد شفيق نسقنا مع السفارة الأمريكية من أجل 30 يونيو
أحمد شفيق والسيسي

الفريق أحمد شفيق الذي يعتبر أول رئيس وزراء عينه مبارك بعد اندلاع ثورة 25 يناير، ثم تم إقالته بعد ذلك ليتولى رئاسة الوزراء عصام شرف، وترشح شفيق بعدها لخوض انتخابات الرئاسة في 2012، وخاض جولة الإعادة مع الدكتور محمد مرسي، إلا أنه لم يوفق وفاز بالرئاسة  محمد مرسي.

وفور هزيمته ذهب شفيق لأداء العمرة كما قالت حملته في ذلك الوقت، وبعد أداءه للعمرة فوجئ الجميع بأنه عاد إلى الإمارات بدلاً من عودته إلى مصر، وظل طوال العام الذي حكم فيه مرسي مهاجماً له ولجماعة الإخوان،  نظراً لقضايا فساد كثيرة رفعت ضده، وتم وضعه على قوائم الترقب عند وصوله إلى مصر.

وبعد 30 يونيو كان أحمد شفيق يظن أن النظام الجديد سوف ينهي جميع القضايا المرفوعة ضده، ظناً منه بأن الإخوان هم  رفعوا هذه القضايا وبانتهاء حكم الإخوان ينتهي كل شئ، إلا أن الرياح جاءت بما لا يشهيه شفيق، وظلت القضايا كما هي بل إن بعض هذه القضايا تم تحويلها للقضاء العسكري،  وهذا ما جعله يتحدث عن أسرار 30 يونيو مع  عبد الرحيم علي.

وقال أحمد شفيق قابلت أناساً كثيرين من مراكز بحثية وغيرها، وقابلت الأمريكان وكل ذلك كان من أجل  30 يونيو، وأضاف شفيق أنه شريك كفاح في 30 يونيو، وهذا لا يخفى على المخابرات وكنت على اتصال بهم وذلك على حد قوله.

وكان شفيق ينتظر أن يتم دعوته في حفل الثالث من يوليو كما قال هو، ولكن هذا لم يحدث وهذا ما أثار غضبه، وما زال شفيق إلى الآن يعيش في دولة الإمارات، وفور ظهور هذا الفيديو انهالت التعليقات من النشطاء على هذا الفيديو.

تعليقات النشطاء 1تعليقات النشطاء 2

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.