التفاصيل الكاملة للاعتداء علي رئيس جامعة الزقازيق من قبل مجهولين
عبدالحكيم نور الدين

تعرض الدكتور نور الدين القائم بأعمال رئيس جامعة الزقازيق، لمحاولة اغتيال صباح اليوم من قبل مجهولون وذلك أثناء نزوله من منزله للتوجه إلي الجامعة لمباشرة عمله و متابعة الأحداث التي تجري بداخل جامعة الزقازيق، مما أدي لتعرضه للإصابة بطلق ناري و تم نقله إلي مستشفي الزقازيق الجامعي ليقوم بتناول علاجه علي اكمل وجه.

و من جانبه اكد عميد كلية الطب بجامعة الزقازيق الدكتور يحيي زكريا، أن القائم بأعمال رئيس الجامعة أصبحت مستقرة بعد تعرضه للاغتيال صباح اليوم علي يد مجهولين، و ذلك بعد خضوعه للرعاية الطبية بداخل المستشفي و لكنه يحتاج إلي عدة أيام لحين تماثله للشفاء بشكل كامل ليمكنه الخروج لممارسة عمله من جديد.

و قال الدكتور يحيي زكريا أن الدكتور نور الدين دخل إلي مستشفي الزقازيق و هو مصاب بخمس طلقات خرطوش منها أربعة بالساقين و أخري بالركبة بالقدم اليسري و تم إخضاعه لعملية جراحية لإخراج هذه الطلقات من ساقيه.

و من ناحية أخري قرر المستشار صادق نبيل النائب العام تشكيل فريق من النيابة العامة برئاسة المستشار احمد الفقي المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية لمتابعة التحقيقات بالواقعة، لمعرفة المتهمين في مثل هذه الوقعة و تقديمهم للمحاكمة العاجلة، للتصدي لكافة أنواع الإرهاب التي تقع علي أساتذة الجامعة.

و من جهتها واصلت قوات الأمن بمحافظة الشرقية العمل علي كشف ملابسات الاعتداء علي الدكتور عبدالحكيم نور الدين القائم بأعمال رئيس جامعة الزقازيق، بعد تلقيه نيران كثيفه من قبل أشخاص ملثمون، و التي أكدت أن الحادث تم في تمام الساعة التاسعة صباحا لسرقة الحقيبة الخاصة به لاحتوائه علي أوراق و ملفات هامة.

و في سياق الاستماع لشهود العيان قال احد الشهود انه كان يري رئيس الجامعة و هو يستقل سيارته و في لحظة دخلة دراجة نارية من الشارع الخلفي يستقلها 3 أشخاص، و اطلقوا عليه أعيرة نارية في الهواء و نزل أخر لمحاولة خطف الحقيبة و لكن نور الدين امسك بها و رفض تركها، و اضطر الشخص إلي استقلال الدراجة البخارية مرة أخري بسبب إقبال الأهالي علي موقع الحادث و فروا مسرعين من الطريق الخلفي.

و من ناحية أخري قال مصدر امني أن الهدف من الاعتداء علي القائم بأعمال رئيس جامعة الزقازيق هو دعمه لاحد أقاربة بالانتخابات البرلمانية ويدعي رائف تمراز، مشيرا إلي أن فرق البحث الجنائي بمديرية امن الشرقية ما زالت مستمرة في عملها للبحث عن الجناة و سرعة ضبطهم لتقديمهم للنيابة العامة، مشيرا إلي انهم يبحثون عن ثلاث أشخاص كانوا يستقلون دراجة بخارية.
و في سياق متصل قال مصدر بجامعة الزقازيق أن الدكتور اشرف الشيحي وزير التعليم العالي اتصل بالدكتور عبدالحكيم نور الدين للاطمئنان علي صحته بعد تعرضه لإطلاق النيران أثناء نزوله من منزله، وأصدرت الجامعة بيان يدين الحادث و يستنكر الاعتداء الإرهابي علي رئيسهم و أن ما حدث لا يزيدهم إلا ثباتا علي موقفهم في خدمة الوطن.

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.