قصة انسانية مؤثرة قدم فيها زوجان سيارة لرجل مسن بسبب عدم لحاقه بالاتوبيس
السيارة

قصة انسانية مؤثرة حزت العالم أجمع باحداثها، كان أبطال هذه القصة من بريطانيا و قد سكنت الرحمة في قلوبهم ليضربوا مثلا للعالم أجمع لما يجب أن يكون عليه عالمنا من الرحمة و الانسانية .
حيث كان الزوج سين ميريل في سيارته و معه زوجته داريلن عائدين الى المنزل و لفت نظرهم رجلا يسير على أقدامه و قد ظهرت عليه علامات التعب و الانهاك بشدة و أصبح لا يقوى على تحريك جسده، مما دفعهما الى ايقافه و سؤاله عن سبب سيره و هو في هذه الحالة السيئة .

ليجيبهم الرجل و يدعى روبيرت فورد بأنه لم يستطع اللحاق بأتوبيس النقل العام بعد انهاء عمله بالمدرسة التي يعمل فيها،  كى يقله الى منزله، مما اضطره الى العودة الى منزله سيرا لمسافة تصل الى خمس ساعات، حتى أصبح لا يقوى على الحركة .

فقام الزوجان بالتخطيط لشراء سيارة مستعملة من أجل روبيرت فورد، و قام  سين ميريل بعمل الصيانه اللازمة للسيارة بنفسه، ثم قدما له السيارة وسط دموعه التى انهارت من الفرحة .

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.