إعلاميون يتنبؤون بأمور خطيرة وتثبت الأيام صدق تنبؤاتهم، وأحدث تنبؤ لعمرو أديب بأمر خطير (فيديو)
اعلاميو مصر

قال عادل إمام ساخراً في أحد أفلامه  (أن الخبر عندنا يذاع قبل حدوثه بثلاثة أيام)، ويبدو أن مقولته كانت صادقه، فمازال الإعلاميون بمصر يتنبؤون بأمور ستحدث في المستقبل، وبالفعل تحدث هذه الأمور، ففي يونيو الماضي تنبأ الإعلامي توفيق عكاشة باغتيال النائب العام قبلها بخمسة عشر يوماً.

وبالفعل تم اغتيال النائب العام المستشار هشام بركات، حيث قال عكاشة قبل وقوع حادث اغتيال النائب العام  أن الفترة المقبلة سيسقط قتلى ومصابين من الجنود، وستحدث اغتيالات لشخصيات مهمة، وزراء أو قضاه أو قيادات كبيرة في الجيش والشرطة، وبالفعل لم يمر 15 يوماً حتى فوجئ الشعب المصري باغتيال النائب العام.

الدستور
جريدة الدستور

وفي أبريل عام 2012 تنبأت الإعلامية لميس الحديدي بحرق مبنى الضرائب بقصر النيل وعابدين، وذلك قبلها  بيوم وبالفعل يتم حرق المبنى في اليوم التالي.

الأهرام
جريدة الأهرام

وأول أمس تنبأ الإعلامي عمرو أديب باغتيال السيسي، وقال أن احتمال اغتيال السيسي 50%، واحتمال بقاؤه 50%، وأضاف أديب أنه (السيسي) تعرض لمحاولات كثيرة لاغتياله قبل ذلك، وهذا ما ذكره أيضاً الإعلامي وائل الإبراشي قبل ذلك نقلاً عن جهة سيادية، وذلك على حد قوله.

ولم يكتفي أديب بذلك، بل إنه قال أن هناك ثلاث شخصيات هامة يحتمل اغتيالهم وعبد الفتاح السيسي أولهم، وأضاف قائلاً يعني السيسي ميت بنسبة 50% والأعمار بيد المولى، وذلك عل حد قوله، وتساءل سياسيون ونشطاء، من أين يأتي الإعلاميين بمصر بهذه المعلومات، وهل ستتحقق نبوءة عمرو أديب.

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.