مسئول تركي يجمع توقيعات لمحاكمة أردوغان والمطالبة بسجنه 50 عاما
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

أستطاع “فكري صاغلار” نائب حزب الشعب الجمهوري المعارض عن مدينة “ميرسن” بجنوب تركيا، جمع 55 توقيعا لإرسال شكوي إلي رئاسة البرلمان التركي، تتضمن المطالبة بمحاكمة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وسجنه لمده تصل إلي 50 عاما، بسبب الأفعال التي قام بها والمناقضة لقوانين الدولة التركية، بحسب قول النائب التركي .

وذكرت وكالة الأنباء التركية “إخلاص” أن النائب المعارض “صاغلار” تقدم بشكواه إلي رئاسة البرلمان التركي لمناقشتها خلال جدول أعمال البرلمان الأسبوع الجاري، وتفيد تلك الوثيقة اتهام الرئيس التركي بصفته رئيس الوزراء السابق، لقيامه بالتحريض علي الحرب والسماح بدخول قوات أجنبية دون موافقة البرلمان، وانتهاك مواد الدستور وتقديم السلاح لجماعات ومنظمات إرهابية .

وأكد النائب المعارض أن جميع المسئولين علي علم بأن حكومة أردوغان تقوم بتوفير السلاح ونقله عبر سيارات تابعة لجهاز المخابرات التركية إلي سوريا، تحت مسمي تقديم مساعدات إنسانية لتركمان سوريا، مع العلم أنها أكاذيب لتبرير جريمته، ولذلك قام الرئيس التركي بإصدار أوامره باعتقال رئيس تحرير جريدة “جمهوريت” وممثلها بمكتب أنقرة، بسبب كشفهم الحقيقة للشعب التركي والعالم أجمع، علي حد قوله

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.