مصر تفرج عن جاسوس إسرائيلي مقابل 2 مصريين.. وفي 2011 إسرائيل أفرجت عن 1027 فلسطيني مقابل جندي واحد إسرائيلي
الجاسوس الإسرائيلي المفرج عنه

في خبر بثه التليفزيون المصري أفرجت مصر عن جاسوس كان يعمل لصالح الكيان الصهيوني، وينقل أخبار وصور مواقع عسكرية، وكذلك العتاد وعدد الجنود، وتم القبض عليه وحكم عليه بـ 15 عام سجن.

ويعتبر الجاسوس عودة سليمان الترابين مهدر الدم من قبيلة الترابين أكبر قبائل سيناء لأنه في نظرهم خائن، ويذكر أيضاً أن سليمان الترابين والد الجاسوس المفرج عنه كان جاسوساً هو الآخر وحكمت عليه محكمة مصرية بالسجن 25 عاماً غيابياً.

لكن الغريب في الأمر والمثير للدهشة أن تفرج مصر عن هذا الجاسوس مقابل شخصين 2 مصريين في السجون الإسرائيلية كما قال التليفزيون المصري اليوم، ولم يعرف إلى الآن أي معلومات عن الشخصين المصريين المفرج عنهم.

جدير بالذكر أنه في نهاية عام 2011 أفرجت إسرائيل عن 1027 أسير فلسطيني مقابل جندي واحد إسرائيلي، وهو جلعاد شاليط الذي أسرته حركة المقاومة الفلسطينية حماس في إحدى حروبها مع الكيان الصهيوني، وذلك في أضخم صفقة تمت بين العرب وإسرائيل.

وسمى الفلسطينيون هذه الصفقة بصفقة وفاء الأحرار، تم فيها الإفراج عن جميع الأسيرات في سجون الاحتلال وكذلك قيادات فلسطينية من الضفة وقطاع غزة، وتمت هذه الصفقة برعاية مصرية.

وتساءل سياسيون ونشطاء قائلين هل يعقل أن تسطيع حماس الضعيفة المحاصرة أن تفرج عن 1027 فلسطيني مقابل جندي إسرائيلي، ودولة كبيرة بحجم مصر والتي رعت الصفقة الفلسطينية تفرج عن جاسوس إسرائيلي مقابل 2 مصريين فقط، رغم وجود عدد كبير من المصريين في سجون إسرائيل؟

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.