في إحصائية حكومية الإمارات توضح حجم المعونات التي أعطتها لمصر ونشطاء يسخرون “ما يصحش كدا”
المعونات الإماراتية لمصر

منذ فترة طويلة وبالتحديد من عهد محمد أنور السادات، والإمارات تعطي لمصر معونات مالية وعينية ممثلة في مواد بترولية، إلا أن هذه المعونات قد زادت بشكل ملحوظ خلال العاميين الماضيين في الوقت الذي إنقطعت فيه نهائياً في الفترة من 2011 إلى 2013 وهي فترة ما بعد سقوط مبارك وتولي الإخوان الحكم.

وفي إحصائية حكومية صادرة من وزارة التنمية والتعاون الدولي الإماراتية، أكدت من خلالها أن مصر هي أكثر الدول حصولاً على معونات من الإمارات ،حيث بلغ حجم هذه المعونات منذ عام 1971 إلى الآن 47 مليار درهم أي ما يعادل تقريبا 13 مليار دولار

وقال التقرير أن هذه المعونات تم إنفاقها على مشروعات تنموية داخل مصر، وذكر التقرير أيضاً أن سوريا تأتي في المركز الثاني بعد مصر، ثم يليها المغرب ثم جاءت الأردن في المرتبة الرابعة ثم حلت فلسطين في مفاجأة كبرى في المرتبة الخامسة، في الوقت الذي تحتاج فيه فلسطين لمعونات مالية أكثر من أي دولة من الدول السابقة.

وقد علق العديد من النشطاء بسخرية على هذا التقرير الذي أحرج مصر على حد قولهم بجملة “ما يصحش كدا”، كذلك تعجب هؤلاء من وجود فلسطين في المركز الخامس.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. ايه يا اولاد … أمريكا بتقول مصر أكبر دولة تلقت معونات منا بعد اسرائيل . والأمم المتحدة بتقول مصر المركز الأول فى المعونات العالمية .. وبريطانيا بتقول مصر صاحبة أكبر حصة من المعونات البريطانية والاستثمار البريطانى اعلى استثمار فى مصر … حتى الإمارات بتقول مصر أكبر دولة أخدث معوانت مننا …. ايه القرف والشحاتة دى فالحين بس نغنى تسلم الأيادى .. صحيح ما هى الأيادى دى بتشحت ليل نهار للأشال اللى همها على بطنها وخلاص ..

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.