نكشف الأسباب الحقيقية لعودة ريهام سعيد “أعمال الخير ليست من بينها”
ريهام سعيد

أشتعل الرأى العام بالحديث عن خبر عودة “ريهام سعيد” إلى شاشة النهار مرة أخرى، بعد قرار تعليق برنامجها “صبايا الخير”، بناء على أزمة فتاة المول “سميه عبيد” ونشر صور مسيئة لها، وما تلاه من تصريحات غريبة من سعيد وتهديدات واضحة على الشاشة.

البداية كانت ببيان نشرته قناة النهار أعلنت فيه عودة البرنامج مرة أخرى وذلك من أجل أعمال الخير التى يتبناها البرنامج على حد ما زعم البيان، مع التأكيد على أن العودة ستكون بدون رعاة على خلفية انسحاب المعلنين بعد الأزمة المشار إليها.

بيان قناة النهار بعودة ريهام سعيد
بيان قناة النهار بعودة ريهام سعيد

الأسباب الحقيقة لعودة ريهام سعيد

ريهام سعيد لم تخرج من القناة نهائياً وشاركت فى اتخاذ قرار  وقف البرنامج

بيان قناة النهار
بيان قناة النهار

أكدت مصادر داخل قناة النهار، أن سعيد لم تغادر القناة نهائياً من يوم إعلان تعليق البرنامج وحتى الآن، بل وشاركت فى الإجتماعات التى أعدتها القناة لحل الأزمة، وكان كل ما اُتخذ من قرارات بعد الحصول على موافقتها الشخصية، فقد كانت طرف فى كل ما اتخذ من اقتراحات كإعتزارها وظهورها مع خالد صلاح ومن ثم الإعتذار عن الحلقة وحذف الفيديوهات، وبعدها تعليق البرنامج وفتح تحقيق موسع.

اعتذار قناة النهار
اعتذار قناة النهار

فكل ما تم فعله لم يكن مفاجأة لريهام سعيد، فكانت تعلم به منذ البداية بل وشاركت فى إعداد سيناريو ما حدث، وهو ما يثبته الواقعة التالية:-

كانت ريهام سعيد دائماً ما تسجل البروموهات الخاصة بالبرنامج من أجل حث المتبرعين على التبرع بصوتها، فى الوقت الذى قامت مذيعة أخرى بوضع صوتها على البرومو حتى إنتهاء الأزمة بناء على طلب مالك القناة “علاء الكحكى”، ولم توافق ريهام سعيد على ذلك واعترضت على استبدال صوتها فى البرومو، وهو ما يؤكد أن سعيد كانت موجود بشكل دائما فى القناة وكأن شيئاً لم يحدث.

.صبايا الخير على رأس برامج القناة ويحقق أرباح 40 مليون جنية سنوياً

رعاة برنامج صبايا الخير
رعاة برنامج صبايا الخير

أكدت مصادر بقناة النهار أن مالك القناة “علاء الكحكى”، لم يفكر يوماً فى استبعاد ريهام سعيد، وذلك نظراً للعائد المادى الذى يدره البرنامج سنوياً والذى يصل إلى 40 مليون جنية، وهو أعلى برنامج أرباح فى النهار بل ويتخطى برنامج التوك شو الرئيسي بها “آخر النهار”، بالإضافة إلى أن البرنامج لديه 14 راع رسمي وليس 11 حسب ما تردد.

صداقة قوية بين ريهام سعيد ومالك القناة

علاء الكحكى وريهام سعيد
علاء الكحكى وريهام سعيد

ترتبط ريهام سعيد بعلاء الكحكى مالك القناة، بعلاقة صداقة قوية، وذلك لأنهما حققا النجاح معاً، فوقت انتقلت ريهام سعيد للنهار كانت القناة فى بداية انطلاقها، وكانت ريهام سعيد ذات شهرة محدودة، وقد ذاع صيتها فى النهار، وهو ما يجعل من الصعب التخلى عن ريهام سعيد من القناة، فقد قدمت ريهام سعيد على الشبكة أكثر من برنامج إلى جانب برنامجها الرئيسي “صبايا الخير”، كبرامج المقالب التى قدمتها فى السنوات الماضية.

بيان القناة لم يذكر أسم ريهام سعيد ولا تفاصيل التحقيق

بيان قناة النهار
بيان قناة النهار

أكتفى بيان قناة النهار الذى نص على عودة البرنامج، على ذكر أسمه فقط دون الإشارة لمقدمته، كذلك لم يتطرق لنتيجة التحقيقات التى تولتها القناة بعد الواقعة، بالإضافة لإشارة البيان إلا أنه لم يعلن عن تفاصيل التحقيق التى أسماها بـ “ملابسات الحلقة”، وذلك احتراماً للقضاء الذى لم يقل كلمته بعد، مع العلم أن النهار لم تذكر فى أياً من بياناتها عن تفاصيل القضية أو عن أطرافها.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.