في تطور خطير لتنظيم داعش التابع لولاية سيناء كما أطلق على نفسه، تبنى التنظيم في بيان رسمي له اليوم  الهجوم الإرهابي الذي حدث صباح اليوم في منطقة سقاره بالجيرة، حيث قام ملثمون على دراجة بخارية باستهداف كمين أمني،  وأطلقوا عليهم وابلاً من الرصاص من أسلحتهم  الآلية، وقاموا بالاستيلاء على أسلحتهم، ولاذوا بعدها بالفرار.

وأسفر الحادث عن مقتل أربعة من أفراد الشرطة، وتم نقل المصابين إلى المستشفى، وتبني ما يعرف بولاية سيناء لهذه العملية يعد تحولاً خطيراً في استراتيجية هذا التنظيم ونقل هجماته من سيناء إلى وسط القاهرة.

ويذكر أنه منذ ظهور هذا التنظيم، وتصاعدت الهجمات ضد الجيش والشرطة، في سيناء ووسط القاهرة، وقد تناقلت الكثير من الصحف المحلية والعالمية بيان التنظيم.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.