أخيراً.. روسيا تعترف: حادث الطائرة موجه ضد العلاقات الروسية المصرية.. وتصريحات صادمة يكشفها الدفاع الروسي
نائب وزير الدفاع الروسي

صرح “أناتولي أنطونوف” نائب وزير الدفاع الروسي، بأنه تم الكشف عن الهدف وراء تفجير الطائرة الروسية في سيناء، و تبين بأن العلاقات الروسية المصرية هي الهدف وراء التفجير، و ذلك ما أثبتته التقارير الروسية الأخيرة بعد الكشف عن هوية مفجري الطائرة الرسية في سيناء.

و ثمّن “أنطونوف” الجهود المصرية في مجال مكافحة الإرهاب، و أعرب أيضاً عن ترحيبه بالمشاورات التي تقدمها السلطات المصرية للجهات الرسمية الروسية من أجل الوصول إلى أدق النتائج فيما يتعلق بتفجير الطائرة، و أشار بأن حادث الطائرة الروسية عملية إرهابية مؤكدة و موجهة ضد العلاقات الروسية المصرية، و ذلك خلال تصريحات تم نقلها من قبل وكالة “نوفوستي” الروسية، حول رد وزارة الدفاع على أسباب تفجير الطائرة الروسية في مصر.

تصريحات الدفاع الروسي حول رأي مصر في العمليات الروسية على سوريا:

و أضاف نائب وزير الدفاع الروسي، بأن هناك مباحثات تجري بين وزير الدفاع في روسيا و  مصر، الوزير الروسي “سيرجي شويجو” و نظيره المصري الفريق أول “صدقي صبحي”، مؤكداً بأن الجانب المصري يعمل بشكل فعال و عالي، و يقيّم العمليات الروسية في سوريا لمواجهة الإرهاب مؤكداً بأن الخارجية المصيرية تهدف أيضاً إلى تجفيف منابع الإرهال و قطع كافة السبل التي تهدف إلى تمويل العمليات الإرهابية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.