مفاجأة يفجرها بلال عن السبب الحقيقي للقبض على رجل الأعمال صلاح دياب، ومعاودة صلاح دياب الهجوم على النظام
صلاح دياب

بعد القبض على رجل الأعمال صلاح دياب منذ أسابيع والإفراج عنه، زعم الكاتب بلال فضل في أحد مقالاته والتي نشرت مؤخراً  أن السبب الحقيقي للقبض عليه،  هو أن رجل الأعمال صلاح دياب كان معتاداً على الكتابة باسم مستعار أو باسم صحفي مشهور، وذكر أن هذا الأمر يعرفه الكثير، من الوسط الصحفي.

وقال بلال فضل أن رجل الأعمال صلاح دياب كان جالساً مع بعض الناس  المقربين منه،  وفي هذه الجلسة ذكر أن السيسي لو استمر على هذا الأداء الذي يسير عليه فإنه لن يستمر في حكم البلاد، وأضاف فضل قائلاً ويبدو أنه تم  نقل هذا الكلام   بطريقة أو بأخرى فتم القبض عليه.

ثم قال فضل أن كل التفسيرات التي قيلت وقتها عن سبب القبض عليه غير صحيحة، وأن غاية ما في الأمر أن بعض رجال الأعمال نسوا قول السيسي في أحد تسريباته “”السيسي عذاب ومعاناة”” ، فأراد أن يذكرهم بذلك كي يلزم الجميع حدوده، وذلك على حد زعمه.

وبعد مرور أسابيع على واقعة القبض على صلاح دياب عادت الجريدة التي يمتلكها للهجوم على النظام ، ولكن هذه المرة بطريقة ساخرة  وغير صريحة،  حيث نشرت جريدة المصري اليوم مقالاً بعنوان ماذا تعني 29.8% نسبة المشاركة في المرحلة الثانية.. وتوصلت الجريدة بحسبة قامت بها إلى “أن هذا يعني أن هناك 30.5 ناخب كل ساعة في كل لجنة؟!” وبالطبع الجريدة تريد أن تقول أن هذا لم يحدث  بدليل ضعف الإقبال، والذي رآه الجميع.

 

المصري اليوم

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.