أخطر قرار روسي ضد تركيا يجعلها تخسر الملايين من الدولارات ويفلس ميزانيتها
بوتين

لم تكن تركيا أو دول العالم أن تتوقع الهجمة الشرسة من دولة روسيا بعد إسقاط الطائرة الروسية على الحدود التركية السورية، والتى إقتحمت المجال الجوي التركي، وأعلن كل العالم أن من حق تركيا أن تسقط الطائرة وذلك للحفاظ على سيادتها الجوية من العبث أو التخريب.

إلا روسيا سارعت وأوقف العلاقات الدبلوماسية والعسكرية مع دولة تركيا وذلك في إجراء سريع وفور وقوع الطائرة التى قتل فيها جندي بينما نجحت القوات الخاصة الروسية من إنقاذ الجندي الآخر، وترتب على إسقاط الطائرة توتر العلاقة بين البلدين والتى وصلت إلى حد الإعتداء على السفارة التركية في موسكو.

حيث باشرت العديد من شركات السياحة الروسية بإيقاف وإلغاء حجوزات السفر إلى تركيا، الأمر الذي سيجعل الإقتصاد التركي ينخفض ويتأثر، وذلك بعد إنتشار أن الخسارة المتوقعة تصل إلى أكثر من 17 مليون دولار، وهذا بدوره سيفلس الميزانية التركية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. احتفلت تركيا العام الماضى بسداد اخر اقساطها للبنك الدولى واصبحت احدى الدول التى تموله
    كما وان معدل نمو يقارب ال9% وصلت اليه تركيا مؤشر واضح على ان عقوبات روسيا لاتاثير مؤثر للاقتصاد التركى
    كما وان العقوبات الروسيه كما وان لها تأثير على الاقتصاد التركى فان تاثيرها الاكبر على روسيا
    ولاينسى احد ان تركيا تواجه عقوبات غربيه اهلكت سعر الروبل ولا تتعامل به الا عدة دول تستفيد من روسيا اكبر من فائدة روسيا منها ….تحيا تركيا ….وتسقط روسيا

  2. السعودية و تركيا موقعين اتفاقيات اقتصادية تتضمن قيام السعودية باستثمار 400 مليار دولار في تركيا خلال عشرين عام !!

  3. وكان امام تركيا سبع تلاف طريقه اخرى غير ضرب الطائره ولكنها فشلت فى جميعها لانها الاصعب وفعلت الشىء الاسهل وهو ضرب الطائره

  4. كانب هذا المقال جاهل بالسياسه جاهل بالاقتصاد لعله لا يعرف اين تقع تركيا او لعله كان يتحدث عن افلاس مسر

  5. 17 مليون دولار يفلسوا تركيا.كلام فاضي ومسخره اقرا تاريخ تركيا واعرف شو يعني اقتصاد قوي

  6. تركيا لاتتاثر باموال الروس الجياع روسيا احوج الى المساعدة من تركيا تركيا نموذج للدولة الديمقراطية المتطورة في كل المجالات اما النظام الروسي فهو ديكتاتوري ظالم ولذلك فهو يقف بجانب الظلمة مثل السيسي والا

    .

  7. بعض العرب تعودوا على الخنوع والذل ياساده الكرامه فوق كل سياحه ودوله مثل تركيا لا تتهدد بالسياحه مثل مصر التي ارتعدت فرائصها من الرعب خوفا على السياحه فهي لم توكل السياحه على حياتها تركيا دوله مصدره اتفهمون ياعرب

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.