مفاجئات خطيره يفجرها كاتب بريطاني شهير في حوار له على قناه فضائية
ديفيد هيرست

في مفاجأة خطيرة فجرها الكاتب البريطاني “”ديفيد هير ست”” وذلك في حوار له مع الإعلامي محمد ناصر،  على قناة مكملين الفضائية،  قال أن عدم استقرار مصر من الناحية السياسية والأمنية والاقتصادية، يدل على قرب رحيل السيسي، وذلك حسب زعمه، وأضاف هير ست  أن مصر أصبحت أقل استقراراً  بعد عزل الدكتور محمد مرسي وذلك  في الثالث من يوليو 2013.

ووصف هير ست  ما حدث في الثالث من يوليو بأنه لم يكن ثورة، ولكنه كان انقلاب عسكري، وأضاف أن الغرب خان الربيع العربي وأن الشعب المصري وحده هو من سيحدد مصيره، وأضاف أن الغرب يراقب الوضع جيداً في مصر،  ويخشى أن تعم الفوضى في البلاد، لأنه لا يتحمل مزيداً من اللاجئين.

www.misr5.com/custom/ad.php" >

وفي مفاجأة أخرى فجرها هير ست حيث زعم أن إسرائيل والإمارات هما من خططا للانقلاب على محمد مرسي، وأن مصر في عهد السيسي تعمل لصالح إسرائيل،  وهذا يحدث لأول مره منذ معاهدة كامب ديفيد.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.