“الفاو” تحذر مصر ودول الشرق الأوسط من جراد مدمر يجتاح البلاد قريباً!.. وتدعو لاجتماع عاجل لمواجهته
جراد

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للأغذية “الفاو” ممثلة بهيئة مكافحة الجراء الصحراوي، بأن مصر و منطقة الشرق الأوسط بشكل عام، و دول شمال أفريقيا و القرن الأفريقي معرض لهجمات الجراد المدمر خلال الأيام القليلة المقبلة، و دعت المنظمة الدول التابعة للمناطق المذكورة لعقد اجتماعاً عاجلاً في بداية شهر ديسمبر القادم، لدراسة كافة الإجراءات الممكنة استعداداً لموسم تكاثر الجراد، و لوضع خططاً طارئة لمواجهة هجماته.

و أشارت “الفاو” إلى أنها تسعى لتكثيف الجهود بين الدول الأعضاء و تنسيق خطط العمل لتبادل المعلومات حول طرق مواجهة الجراد، و محاولة لكسر جميع العوائق التي تقف أمام مواجهة و مكافحة الجراد في كافة الدول المعرضة لهجماته في الفترة المقبلة.

و عن أسباب تكاثر الجراد المتوقع، صرحت “الفاو” بأن الجراد يتكاثر نظراً لاستمرار هطول الأمطار الغزيرة على مناطق تكاثر الجراد الصحراوي الواقعة في خليج عدن و السهول الساحلية للبحر الأحمر، مؤكدة بأن الأمطار توفر بيئة ملائمة جداً لتكاثر الجراد، و أشارت أيضاً بأن المناطق التي قامت المنظمة بمكافحة الجراد فيها تتميز الآن بتربتها الخضراء السميكة الرطبة، و هذا ما تسعى إليه المنظمة في المناطق المعرضة لهجمات الجراد.

هذا و قد صرحت المنظمة بأنها تتعاون مع الجهات المعنية لإجراء مسح ميداني للكشف عن مناطق التكاثر الشتوية للجراد في الفترة المقبلة، و ذلك لاتخاذ كافة الإجراءات اللازمة تجنباً لأي هجمات محتملة في موسم الشتاء الحالي قبل فوات الأوان.

يذكر أن الفاو قد حذرت من تكاثر الجراد بكثرة هذا العام نظراً لموجة الأمطار و السيول الشديدة التي اجتاحت دول الشرق الأوسط مؤخراً خاصة  في السودان و جنوب شرق مصر و شمال أرتيريا و المملكة العربية السعودية و اليمن.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.