عاجل : اختفاء شاب مصري بعد هجمات باريس.. والسفارة لا تعلم عنه شيء
السفارة المصرية في باريس

علمت السفارة المصرية عن اختفاء شاب مصري هو ” وليد عبد الرازق يوسف، 27 عام ويرافق والدته في زيارة إلي فرنسا وقد تغيب في ظل الأحداث الدامية وهجمات باريس.

وأشار مندوب السفارة أن المتغيب كان من ضمن المشجعين لمباراة فريقي فرنسا وألمانيا التي أقيمت بالأمس وتعاقبها إطلاق النيران على المتواجدين في الملعب وكان وليد من ضمن المتواجدين هناك وقت الهجمات الدامية، والتي مرت بها العاصمة الفرنسية باريس مساء الأمس.

حيث صرح المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية بفرنسا، المستشار أحمد أبو زيد في تصريحات له صباح اليوم أن الوزارة تقوم بمتابعه المذكور وتفقد أثرة حيث انه السفار في باريس أكدت أن “وليد” لم يذكر وجودة ضمن المتوفين أو المصابين وان السفارة مستمر في متابعه تطورات الموفق .

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.