تفاصيل ماحدث بالعاصمة الفرنسية باريس وإعلان حالة الطوارىء والحداد العام لمدة ثلاث أيام
الرئيس الفرنسي هولاند

على خلفية الهجمات الارهابية التي تعرضت لها العاصمة الفرنسية باريس على يد تنظيم داعش الإرهابي يوم أمس الجمعة والتي راح ضحيتها ما يقرب من 128 قتيل و 2000 مصاب، أعلنت الحكومة الفرنسية اليوم السبت الحداد العام لمدة ثلاثة أيام.

ووصف الرئيس الفرنسي هولاند في الكلمة التي ألقاها اليوم السبت في الجلسة الطارئة لمجلس الدفاع بأن ما جري ليلة أمس الجمعه في العاصمة الفرنسية باريس بأنها أعمال إرهابية تم التخطيط لها في الخارج وبمساعدة داخلية.

www.misr5.com/custom/ad.php" >

ودعي الرئيس الفرنسي هولاند الشعب الفرنسي إلى الوحدة ورص الصفوف وأشار إلى أن فرنسا قوية، كما أعلن حالة التأهب القصوى في الجيش والأجهزة الأمنية في كل أنحاء فرنسا.

وأضاف الرئيس الفرنسي هولاند بأنه سيتم عقد إجتماع طارىء للبرلمان الفرنسي يوم الاثنين المقبل على خلفية الاعتداءات التي شهدتها العاصمة الفرنسية باريس ليلة أمس الجمعة.

وقد أعلنت الشرطة تفاصيل ماحدث ليلة أمس بالعاصمة الفرنسية باريس حيث أعلنت الشرطة أن 7 إرهابين قاموا بتفجير أنفسهم ب6 مواقع بالعاصمة الفرنسية باريس، وقامت الشرطة الفرنسية بقتل إرهابي ثامن.

أما في مسرح باتاكلان بمنطقة في بولفار فولتير في باريس فقد تم قتل أكثر من 100 شخص كما أصيب العشرات عندما قام أحد الإرهابيين بتفجير أنفسهم بين صفوف رواد حفل لموسيقى الروك في المسرح، فيما تم قتل إرهاربي رابع برصاص الشرطة وقام إرهابي خامس بتفحير نفسه في موقع قرب المسرح.

وأضافت الشرطة الفرنسية أن المهاجمين ارتكبوا محزرة رهائن في مسرح باتاكلان الواقع في الدائرة 11 في العاصمة الفرنسية باريس حيث قاموا بإطلاق الرصاص على رجال الشرطة ثم قاموا بتفجير أنفسهم وسط الرهائن مع ترديد صيحات الله أكبر.

أما في منطقة سان دينيس شمال باريس قام 3 انتحارين بتفجير أنفسهم في مواقع قرب ملعب فرنسا وذلك أثناء لقاء المنتخبين الفرنسي والألماني، أما في وسط باريس فقد استهدفت إحدي الهجمات مطعماً كمبودياً في الدائرة 10 وسط باريس وقد استخدم المهاجمين مسدساً أتوماتيكياً.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.