فضيحة جديدة للإعلام المصري متعلقة بسائحة روسية في شرم الشيخ تكشفها قناة روسيا اليوم
موقع روسيا اليوم

أخطاء كثيرة يرتكبها الإعلام المصري في الفترة الأخيرة تصل لحد الفضائح التي تؤدي إلى تشويه الحقائق، ولما لا فمن منا ينسى قيام أحمد موسى بعرض فيديو من لعبة على أنه ضرب روسيا لسوريا، ومن منا ينسى فضائح ريهام سعيد ، وأضف إلى ذلك كم الألفاظ الخارجة والترويج للإنحلال في العديد من القنوات، وفي هذه المرة كان الأمر متعلقا بدولة أخرى وهي روسيا، حيث كانت قناة سي بي سي إكسترا المصرية تقوم بإجراء لقاءات في شرم الشيخ مع السائحين ، وإستعانت بأحد المترجمين في ذلك وقيل أنه موظف إستقبال في الفندق الذي تم عمل اللقاءات فيه.

وكما ذكر موقع قناة روسيا اليوم أن الأمر كان مضحك حقا، حيث إستعرض المترجم عضلاته في البداية على أنه ضليع في اللغة الروسية، وكانت أولى المصائب عندما سأل السائحة الروسية عن إسمها فقالت إيرينا فقام هو بترجمته بإسم “يوليا” ،ثم سألها سؤال آخر عن قرار الرئيس بوتين بإجلاء السياح الروس من مصر فردت عليه قائلة  “القرار يعود للرئيس، كيف ما يقرر الرئيس بوتين نحن ننفذ”، فحرف المترجم الإجابة يشكل كبير جداً حيث قال أنها تقول “الرئيس اتخذ قرارا سياسيا، أما نحن فمرتاحون هنا في شرم الشيخ ولا يوجد أي مشاكل يشعرون بها”.

www.misr5.com/custom/ad.php" >

ونظر لأن الفيديو يحتوي على ظهور السائحات بشكل غير لائق فلن نتمكن من عرضه وسوف نعرض لكم صورة الخبر من موقع روسيا اليوم والي جاء كالتالي :

1

هذا وقد سخر شادي الغزالي حرب من هذا الموقف، في تغريدة له على حسابه على تويتر ناقلاً خبر سخرية الموقع الروسي من الإعلام المصري المضلل على حد قوله.

33

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.