شاهد الصورة المسيئة للمصريين والتي أثارت جدلاً واسعاً وهجوما كبيراً على الأهرام مما دفعها للإعتذار
مؤسسة الأهرام

في إحدى فضائح الإعلام المصري، والتي لا تسيء فقط للإعلام ولكنها تسيء أيضا لمصر وللمصريين، قامت مؤسسة الأهرام بتنظيم معرض للفن التشكيلي تحت إسم “تحيا مصر” ، وكانت الفضيحة في الصورة التي تم إستخدامها للترويج للمعرض، حيث يظهر في الصورة المطرب الإماراتي حسين الجسمي وهو يصفق وأسفل منه ثلاثة أشخاص يرقصون ويلفهم علم مصر، وقد تم تداول الصورة على مواقع التواصل الإجتماعي وسط إستياء وسخط كل من علق على هذه الصورة، معتبراً إياها إهانة كبيرة جدا لمصر وللمصريين لتصويرهم راقصين وراقصات.

12247108_1102067673167503_4653381399147915034_nهذا ونظرا لحالة الجدل والسخط التي أثارتها هذه الصورة قام أحمد النجار رئيس مجلس إدارة الأهرام بتقديم إعتذار رسمي عن هذه الصورة، وتم رفعها من الحملة الترويجية للمعرض، وقال أن أحد الرسامين رسم هذه الصورة ولم يتم مراجعتها من المسئولين في الوكالة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.