السيسي يواجه أزمة المطر بإنشاء مراكز للإغاثة والإنقاذ
الرئيس السيسي

صرحت وزيرة التضامن الإجتماعى “الدكتور غادة والى”، أن الوزارة تبذل قصارى جهدها فى أوقات الأزمات لمساعدة المواطنين فى الأماكن المتضررة، بينما أكد وزير التنمية المحلية “الدكتور أحمد زكى بدر” أن الوزارة تتابع أداء المجالس المحلية خصوصاً فى أوقات الأزمات للحث على بذل جهد مضاعف لمواجهة الأزمة.

وأكد بدر على ضرورة المحافظة على الترع والمصارف المائية وعدم إلقاء القامة لضمان عدم تلفها وصلاحيتها كمجرى طبيعى لمياة الأمطار، بالإضافة للحصول على مياه صالحة منها لرى الأراضى الزراعية.

ومن جانبه أكد وزير الإسكان، “الدكتور مصطفى مدبولى” على أن الوزارة تبذل جهدها لصيانة محطات الصرف حتى تعمل بشكل أفضل منعاً لتكرار أزمة تراكم مياة الأمطار خلال فصل الشتاء.

كما أشار الرئيس السيسي، إلى ضرورة إزالة التعديات المقامة على المصارف المائية والتى قد تعرضت بعدها للردم التام، وفى السياق ذاته أمر بإنشاء مراكز للإغاثة والإنقاذ تكون مهمتها مواجهة المشكلات وحاجة المواطنين فى أوقات الأزمات منعاً لتكرار ما حدث خلال الأيام الماضية مع أزمة غرق المحافظات بمياة الأمطار.

كان ذلك فى إجتماع الرئيس السيسي الأسبوعى مع مجلس الوزراء، برئاسة المهندس شريف إسماعيل وعدد من الوزارء كوزيرة التضامن ووزيرى الإسكان والتنمية المحلية، كما حضر الأجتماع السيد وزير الرى والموارد المائية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.